الرئيسية / ملفات ساخنة / مأساة مضايا.. عار الإنسانية في القرن الـ 21

مأساة مضايا.. عار الإنسانية في القرن الـ 21

علامات أونلاين – خاص


مأساة إنسانية تدمي لها القلوب عاشتها قرية مضايا السورية وما زالت تعيشها في ظل حصار وحشي من النظام السوري المجرم اضطر معه أهالي البلدة إلى أكل القطط وفضلات القمامة حركة أحرار الشام (أسامة أبو زيد)، ومنهم من يتناول الماء بالملح أو يأكل أوراق شجر الزيتون، والتي أدت إلى تسمم عشرات الحالات داخل المستشفى الميداني في مضايا، بالإضافة إلى حالات الإغماء المستمرة نتيجة سوء التغذية ،ووفاة المئات من أطفال وشيوخ ونساء نتيجة الجوع القاتل..المأساة التي حدثت وسط صمت العالم تعتبر بحق عار الإنسانية في القرن الـ 21.

وفي هذا الملف نرصد:

سوريا: وفاة 5 أشخاص في مضايا بسبب الجوع رغم المساعدات

د. خالد سعد النجار يكتب: مضايا .. دم مضى وعار بقي

مسئول أممي: مرضى مضايا معرضون للموت ما لم يتم إخراجهم

سوريا: وفاة طفل بسبب سوء التغذية فى مضايا

الصحف الفرنسية: كارثة مضايا مستمرة وحزب الله يستخدم التجويع كسلاح

التليجراف: الجوع يقتل طفلاً في مضايا يوميًا

وفاة 16 شخصا بسبب الجوع في مضايا السورية

سوريا: معركة جديدة لتحرير ريف القنيطرة نصرة لأطفال مضايا

أطباء بلا حدود : الجوع يفتك بمضايا ومعضمية الشام بريف دمشق


Comments

comments

شاهد أيضاً

الانقلابات والتغلب وجهاً لوجه.. دراسة شرعية

دراسة شرعية حول الانقلابات وتعريفها وأنواعها ، والحاكم الظالم الذي ينبغي الخروج عليه ، والحاكم …