الرئيسية / أحزاب وحركات / وفاة الداعية المجاهد الدكتور عبد الحي الفرماوي

وفاة الداعية المجاهد الدكتور عبد الحي الفرماوي

علامات أونلاين - خاص


توفي اليوم الخميس فضيلة الشيخ الدكتور عبد الحي حسين الفرماوي, أستاذ ورئيس قسم التفسير وعلوم القرآن بكلية أصول الدين جامعة الأزهر– مصر, ولد عام 1942 بقرية كفر طبلوها مركز تلا محافظة المنوفية, التحق بكتاب القرية وعندما أتم حفظ القرآن الكريم التحق بالتعليم الابتدائي بالمعهد الأحمدي بطنطا عام 1955م, وعندما أتم الدراسة الثانوية قرر الالتحاق بكلية أصول الدين والتحق وتخرج من قسم التفسير والحديث.

وأعير من جامعة الأزهر للعمل بالمملكة العربية السعودية: ثلاث مرات الأولى: لمدة أربع سنوات في الفترة من 1978م – إلى 1982م بجامعة أم القرى – بمكة المكرمة والثانية لمدة ست سنوات في الفترة من 1995م – إلي 2000م بجامعة أم القرى – بمكة المكرمة. والثالثة لمدة ثلاثة أشهر – أستاذا زائرا – سنة 1992م بجامعة الإمام محمد بن سعود بالمدينة المنورة.

ويعتبر د.الفرماوي، واحدا من علماء جماعة الإخوان المسلمين، وله عدد كبير من المؤلفات أهمها: المسلمون بين الأزمة والنهضة، الموت في الفكر الإسلامي، تدوين القرآن الكريم وقضية النقط والشكل في المصحف الشريف، والمرأة بين التشريع الإسلامي والواقع الإنساني، حرب الخليج في ميزان الإسلام. كما أشرف على العديد من رسائل الدكتوراه والماجستير، في عدد من الجامعات العربية والإسلامية.

شارك في العديد من المؤتمرات العلمية والدعوية، والتي سجل خلالها حضورا قويا من خلال دراساته وأبحاثه الشرعية والدعوية المتميزة؛ ومن أهم هذه المؤتمرات “المؤتمر التاسع” لترشيد الصحوة الإسلامية (ميونخ – ألمانيا – عام 1988 م). ومؤتمر الشباب المسلم (بالمو – السويد – عام 1988 م).  ومؤتمر المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية (بغداد – العراق – عام 1989 م).  ومؤتمر المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية بالقاهرة عام 1990 م.  و مؤتمر الرابطة الإسلامية ( استوكهولم – السويد – عام 1993 م ).  ومؤتمر رابطة الشباب المسلم العربي في أمريكا الشمالية (كاليفورنيا – الولايات المتحدة الأمريكية – عام 2000 م ).  ومؤتمر الوعظ والإرشاد الإسلامي العالمي ( الأردن – 2004م).

ويوصف الفرماوي بأنه أحد أكبر علماء التفسير وعلوم القرآن في مصر، حيث يمتلك رصيدا علميا من الأبحاث والدراسات والمحاضرات المميزة في هذا الصدد، وهو ما جعله يحفر اسمه بحروف من نور في هذا المجال.

وقد نعت جماعة الإخوان المسلمون الفقيد في بيان قالت فيه :  الإخوان المسلمون يحتسبون عند الله الأستاذ الدكتور عبدالحي الفرماوي، أستاذ التفسير وعلوم القرآن بجامعة الأزهر الشريف؛ الذي قضى نحبه أمس صابرًا محتسبًا.
سائلين الله تعالى أن يتغمده بواسع الرحمة وحسن الجزاء وأن يخلف لنا ولأهله وذويه وتلامذته خيرًا.


Comments

comments

شاهد أيضاً

الرئيس السوداني: نتطلع أن يكون عيد الفطر فاتحة خير لتوحد الأمة

قال الرئيس السوداني عمر البشير ، إنه يتطلع أن يكون عيد الفطر المبارك، فاتحة خير …