الرئيسية / أحداث / القوات العراقية تحاصر قيادات من داعش بمنطقة الموصل القديمة

القوات العراقية تحاصر قيادات من داعش بمنطقة الموصل القديمة

علامات أونلاين - وكالات :


كشف ضابط عراقي، اليوم الإثنين، أن القوات العراقية تحاصر عشرات القيادات من تنظيم “داعش” الإرهابي، بينهم أجانب، في المدينة القديمة بالموصل (شمال).

وقال المقدم عبد السلام الجبوري، الضابط في الجيش العراقي للأناضول إن “معلومات استخبارية بحوزتنا تشير إلى أن عشرات الرؤوس الكبيرة (لم يحدد عددهم) من تنظيم داعش، بينهم أجانب، محاصرون في سراديب بمنطقة الموصل القديمة”.

وأوضح أنه “بين المحاصرين أطباء وإعلاميون من جنسيات عراقية وعربية وأجنبية، فضلًا عن مقاتلين عاديين، وجميع هؤلاء كانوا يتراجعون خلال المعارك السابقة حتى تمت محاصرتهم بمنطقة لا تتجاوز مساحتها 4 كلم مربع في الموصل القديمة”.

ميدانياً، قال الفريق عبد الوهاب الساعدي، قائد العمليات الخاصة الأولى في جهاز مكافحة الإرهاب في تقرير خص به الأناضول إن “قواتنا توغلت بعمق 200 متر في منطقة الفاروق ضمن الموصل القديمة في الجانب الغربي من الموصل، ولا زلنا نواجه مقاومة شرسة للتنظيم وخصوصًا للقناصة”.

وأضاف الساعدي “لم تبدأ حتى الآن عملية النزوح من منطقة الفاروق بسبب اشتداد المعارك ولايزال المدنيين يخشون الخروج من منازلهم لحين كسر خطوط الصد الدفاعية للتنظيم”.

وبدأت أمس الأحد، قوات مشتركة من الجيش العراقي والشرطة الاتحادية وجهاز مكافحة الإرهاب، باقتحام أحياء المدينة القديمة غربي الموصل من عدة محاور لاستعادتها من سيطرة “داعش”.

وتعد منطقة الموصل القديمة التحدي الأبرز للقوات العراقية في حملة تحرير المدينة، بسبب أزقتها الضيقة والمتشعبة، ما يجعل المركبات العسكرية عاجزة عن دخولها، فضلًا عن اكتظاظها بالمدنيين.

وتمكنت القوات العراقية خلال حملة عسكرية بدأت في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، من استعادة النصف الشرقي لمدينة الموصل، ومن ثم بدأت في 19 فبراير/شباط الماضي معارك الجانب الغربي. 


Comments

comments

شاهد أيضاً

بالفيديو..مصري يرغم قارئ قرآن على التلاوة تحت تهديد السلاح

أرغم أحد الحضور، في مجلس عزاء بمصر، أحد قارئي القرآن على تلاوة القرآن بعد ما …