عمرو عبدالهادي: بيع تيران وصنافير سيكتب نهاية قناة السويس للأبد – علامات أونلاين
الرئيسية / حوارات وتحقيقات / عمرو عبدالهادي: بيع تيران وصنافير سيكتب نهاية قناة السويس للأبد

عمرو عبدالهادي: بيع تيران وصنافير سيكتب نهاية قناة السويس للأبد

علامات أونلاين- حوار: عبدالله المصري


التدرج القضائي لبيع الجزر مفضوح وانتهى بمناقشة البيع ببرلمان السيسي  

إسرائيل أكبر طرف مستفيد من التنازل عن تيران وصنافير للسعودية     

نواب 25-30 معارضة “كرتونية” صنعها السيسي

خالد على يلعب دور “صباحي” ككمبارس جديد للسيسي

الانقلاب على السيسي قادم قادم  

 

شن المحامي عمرو عبدالهادي، رئيس حزب الضمير الديمقراطي وعضو جمعية كتابة الدستور السابق، هجومًا على بيع الانقلاب لجزر “تيران وصنافير” بالمخالفة بكل الأعراف والقوانين والدساتير الموضوعة، مشيرًا إلى أن السيسي يستهدف من وراء ذلك استمرار الدعم السعودي الذي بدأ مع أول يوم لـ 3 يوليو،  ومؤكدًا أن أكثر المستفيدين منها هي إسرائيل عبرإنشاء قناة ملاحية موازية لقناة السويس مما سيجعل طريق التجارة العالمي يمر منها و يعزف عن المرور في قناة السويس.

 

وأكد عبدالهادي في حواره مع “علامات”، أنه بزوال الانقلاب سيزول معه كل اتفاقياته وإجراءاته المتخذة وستكون باطلة، لافتًا إلى أن معارضة الداخل الحالية كرتونية وتسير وفقًا لأوامر الأجهزة الأمنية وبعضهم يلعب دور الكمبارس كالذي قام به حمدين صباحي في انتخابات 2014.  

وإلى نص الحوار:

 

–   بداية حدثني عن سر طلب السعودية للجزر “تيران وصنافير” في هذا التوقيت ولماذا لم تثر الأمر في وقت سابق؟

السعودية منذ بداية الانقلاب و هي تقد المساعدات إلى السيسي بدون أي عائد عليها و مع قدوم الملك سلمان قلت تلك المساعدات و تحولت من منح و هبات الى استثمارات و قروض ميسرة و مساعدات مدفوعة و مشروطة و لكي تستمر تدفق تلك المساعدات كان يجب على السيسي تقديم مقابل و هذا المقابل فكر فيه السيسي ليضرب عصفورين بحجر واحد فبيع تيران و صنافير سيرضي الجانب السعودي أمام شعبه فيكون الملك ضم للسعودية بقعة أرض جديدة كما فعل اسلافة و ايضا سيرضي الجانب الصهيوني لان مضيق تيران سيتحول من ممر محلي إلى ممر دولي و تصبح الملاحة الإسرائيلية حرة تمر متى تشاء.

–   كقانوني.. كيف ترى التدرج القضائي الذي مرت به اتفاقية بيع الجزر حتى وصلت لبرلمان السيسي وتمت الموافقة على تمريرها؟

كلمة الاتفاقية هو المسمى الشيك للبيع فكلمة “انا لو ينفع أتباع لاتباع” التي ذكرها السيسي في خطابه نالت منه و من الجيش و العسكرية اما من ناحية التدرج القضائي فهو فاشل و مفضوح لان هذا التدرج انتهى بصدور حكم نهائي بات و اصبح مناقشتها في مجلس النواب مخالف لحكم قضائي يستوجب معه قانونيا عزل رئيس الجمهورية و عزر رئيس البرلمان و وزيري الداخلية و البرلمان و لأننا لسنا في دولة قانون فكان ما يحدث هو انتهاك واضح.

 

–   في رأيك هل إسرائيل وأمريكا طرفًا في الاتفاقية.. وكيف يستغلونها لصالحهم؟

أكثر طرف مستفيد من تلك الاتفاقية هو إسرائيل فهي تستطيع الآن إنشاء قناة ملاحية موازية لقناة السويس مما سيجعل طريق التجارة العالمي يمر منها و يعزف عن المرور في قناة السويس التي أصر العسكر طوال 64 عام لعدم تنميتها و جعلها أكبر منطقة صناعية و تجارية و لوجيستية لصالح ميناء جبل علي في الإمارات و الآن جاء الوقت لوأدها تماما.

-.   ما المقابل الذي تدفعه السعودية للسيسي حال بيع الجزر له؟

طبعا المبلغ معلن و هو عودة شحنات البترول لمدة 5 سنوات و تنمية سيناء و انشاء جامعات و خلافه و هو ما لن يؤتي ثماره بسبب بسيط لان مشكلة تنمية قناة السويس هي مشكلة سياسية و ليست امنية او اقتصادية فالجيش اصر طوال سنون ان على هجرها فكانت مرتعا للتجارة الخلفية و التهريب و حينما بدأ يتحرك فيها تحرك لتهجير شعبها تنفيذا لمشروع القرن الذي اعلن عنه في امريكا بالاتفاق مع الصهاينة.

 

– حدثني عمن في ركب السيسي ويؤيدون سعوديتها ويوافقون على بيعها ويعتبرونها غير مصرية؟

هؤلاء اتهموا أنفسهم و اثبتوا جرم الخيانة العظمى عليهم فمنذ انقلاب حزيران 2013 نتحدث عن أنهم متهمين بالانقلاب و دماء المصريين لتكون 2017 أضافوا لأنفسهم جريمة الخيانة العظمى و هذه عقوبتها الإعدام.

 

-.   ما رأيك في موقف برلمان السيسي من الاتفاقية.. وحدثني أكثر عن نواب 25-30 الذين صدعوا رؤوسنا بمصرية الجزر في حين يمثلون دور المعارضة ولم يتقدم أحد باستقالته حتى الآن؟

هذا ليس رئيس و هذا ليس برلمان و هؤلاء ليسوء وطنيين هؤلاء مجرمين في حق مصر أما المعارضة فتلك تعودنا عليها منذ حسني مبارك تلك المعارضة الكرتونية التي يطبقونها حاكم بعد حاكم و كان آخرها انتخابات السيسي و دور حمدين صباحي فيها الذي اكتشفه الجميع كما أن السيسي الآن صنع أكثر من بطل من ورق حتى ينافسه في انتخابات 2018 التي اعتقد لن يصل لها أبدا.

–   تقييمك لموقف المعارضة في الداخل ودور الأحزاب من بيع الجزر لاسيما حمدين صباحي وخالد علي، المرشحين السابقين للرئاسة؟

اعتقد خالد علي ليس حمدين صباحي و ما فعله حمدين صباحي من تمثيلية متفق عليها بينه و بين الأجهزة المصرية في 2014 سيفعلها خالد علي أن وصلنا 2018 و لكن بوازع بطولي قد هيئته الظروف له من أول دورة في قضية تيران و صنافير إلى نزوله و قيادته المظاهرات و اعتقاله و الإفراج عنه و سواء هذا فعلها و هو يعلم أو هذا فعلها بوازع شخصي و بدون علم أو بعلم فالنتيجة واحده استنزاف النخبة في تمثيليات متشابهة ليشرعنوا للسيسي الاستمرار.

 

–  وما دور معارضة الخارج في رفض بيع أراضي مصر وتحركاتها تجاه هذا الأمر؟

دور المعارضة في الخارج هو أوضح الأدوار بالنسبة لجزيرتي تيران و صنافير و هو رفض التفريط في الأرض بالبيع و هو الموقف الذي أعاد للجميع خط واحد يسيرون عليه دون اختلاف و دون موضوعات خلافية و ينحصر دور من في الخارج على بيانات الرفض و التنديد و الدور التوعوي للناس على الأرض.

 

–   كثيرون يرجحون أن تكون هذه الخطوة بداية للانقلاب على السيسي بعدما أبدت شخصيات مخابراتية ورموز سابقة بالجيش رفضها للاتفاقية والتأكيد على مصريتها؟

الانقلاب على السيسي قادم قادم و هذا عرف الثورات المضادة في كل العالم و مهما اتخذ من احتياطات فلن يردع المنقلب و لكن الآن الانقلاب على السيسي واجب لتصحيح خط سير مصر التي اصبحت تابع ليست لأمريكا و لكن للإمارات العربية المتحدة و الأموال أينما وجدت لأن القطع بأن مؤسسة الجيش كلها متواطئة هذا ضد الطبيعة لان التعميم خطأ في كل شئ و نحن نتحدث عن جيش قوامة 400 ألف.

–      برأيك كيف يتم القبض على شباب لمجرد إعلان مصرية الجزر؟

حينما يكون من يحكم خائن و متواطئ و سارق فالطبيعي ان يكون مكان الشرفاء في السجون و من لا تجده في السجن او مطارد في بلده او خارج بلده فيضع نفسه في ريبه و شك

–     ما تقييمك لدور نقابة الصحفيين التي تمثل قلعة الحريات في القضية؟

دور نقابة الصحفيين يجب ان نفرق بين المستويين الإداري والصحفي على مستوى الصحفي فالصحفيين قاموا بدور رائع و بعض أعضاء مجلس النقابة بينما على مستوى دور النقيب فهو دور دون المستوى منذ تأييده ضرب السيسي لليبيا الذي جاء مخالفا للدستور و هو يؤكد ان قيادة النقابة أصبحت بلا دور حقيقي و نبض النقيب بعيد عن نبض الصحفيين.

 

–    ما مصير اتفاقية ترسيم الحدود لو تم إزاحة نظام السيسي هل ترد إلى مصريتها أم تظل سعودية؟

طبعا ما قام على باطل فهو باطل نحن سياسيا أعلنا للعالم توقف الدولة المصرية التي أسستها ثورة يناير بتاريخ الانقلاب 30 حزيران 2013 و ما تلاه كله هي إجراءات من منقلب لا يعبر عن الشعب المصري و اعتقد بعد المظاهرات التي خرجت سيفكر السيسي 1000 مره قبل أن يوقع على اتفاقية بيع الجزر.

 

–       في النهاية كيف تتوقع أن تنتهي الأزمة؟

الموضوع بيننا و بين الإخوة الأشقاء في السعودية ليست أزمة فالحدود تراب و تلك أراضي مصرية و لا يضيرهم بشئ ان تركوها و لكن الأزمة الحقيقية هي السيسي و نهايتها سيكون بنهاية السيسي و نظامه فهما  اكبر أزمة مرت بمصر من بعد الشدة المستنصرية التي اكل المصريين فيها لحوم بعض و أصبح رحيله هو مطلب عربي و ليس مطلب شعبي فقط.


Comments

comments

شاهد أيضاً

حقوقي يروي تفاصيل مروعة ليوم فض رابعة

قوات أمن الانقلاب لم تكن تريد إلا إيقاع إصابات قاتلة بالمعتصمين الأمن كان يعامل المعتصمين المقبوض …