حلوى المولد تغيب عن بيوت المصريين بسبب غلاء الأسعار – علامات أونلاين
الرئيسية / أحداث / حلوى المولد تغيب عن بيوت المصريين بسبب غلاء الأسعار

حلوى المولد تغيب عن بيوت المصريين بسبب غلاء الأسعار

علامات أونلاين - وكالات


لا يبدو أن المصريين سيتناولون حلاوة “المولد” وبدلا من ذلك سيشعرون بمرارة في حلوقهم، بسبب ارتفاع الأسعار الذي نغص عليهم حتى المناسبات التي تحمل عنوان السعادة والبهجة، ومن بينها المولد النبي الشريف الذي يحل بعد أيام.

وارتفعت أسعار حلاوة المولد بنسبة 25% عن العام الماضي الذي تم تعويم الجنيه خلاله و150% عن العام الأسبق، وهو ما أكدته شعبة الحلويات بغرفة القاهرة التجارية، مضيفة أن بعض الأصناف شهدت ارتفاع ما بين 5 إلى 20 جنيها في الأصناف، التي تدخل فيها المكسرات والتي يتم استيرادها.

وبالنسبة لعلب الحلوى فتبدأ أسعارها من 100 إلى 110 جنيه حسب المحل ونوع آخر يتراوح من 160 إلى 180 جنيها حسب الشركة المصنعة ونوع ثالث يصل إلى 210 و230 جنيها.

وفي هذا السياق، قال الخبير الاقتصادي أحمد خزيم رئيس منتدي التنمية، إن ارتفاع أسعار مثل هذه السلع، التي تدخل البهجة على المصريين في المناسبات المختلفة، يأتي نتيجة أزمة اقتصادية طاحنة جراء تعويم الجنيه المصري العام الماضي، والذي لا تزال تداعياته مستمرة حتى الآن، فضلا عن سوء الأداء للحكومة المصرية، خاصة المنظومة الاقتصادية والتي لا تمتلك أي رؤية، ومثل هذا التخبط ينعكس على حياة المصريين على كافة الأصعدة، وفي جميع المناسبات بما فيها مناسبات مثل المولد النبوي الشريف والأعياد وغيرها، وصارت المرارة هي العنوان الرئيسي، حتى في المناسبات السعيدة.

وعن تأثير مثل هذه الأوضاع على المصريين وتداعياتها، تابع خزام : “يؤدي هذا الأمر إلى شعور المصريين بالصدمة، سواء الطبقة الفقيرة والمتوسطة التي تتحول إلى فقيرة بمرور الوقت، حيث انتشار البطالة وزيادة القروض والديون وارتفاع الأسعار، الأمر الذي سيقود حتما، إلى تداعيات اجتماعية سلبية تؤدي إلى حالة من السخط العام، ربما يؤدي إلى غضب شعبي كبير في مواجهة السيسي ونظامه”.

وأكد الخبير الاقتصادي على مسؤولية الدولة بتوفير احتياجات شعبها، وبأسعار معقولة، خاصة في المناسبات السعيدة، مثل هذه المناسبة، ولكن السلطة في مصر تفتقد للرؤية والأداء الجيد الذي يمكنها من تقديم خدمات جيدة للشعب، فضلا عن أن الشعب ومعاناته لم تعد في اهتمامات السلطة، بل المهم طبقة الأغنياء ورجال الأعمال، وبالتأكيد سوف يؤدي هذا الأمر إلى تجاهل الشعب للسلطة ورئيسها، خاصة في الانتخابات القادمة، التي ستشهد عزوفا كبيرا بالتأكيد نظرا لانفصال السلطة عن شعبها وهمومه.

أما الصحفي المتخصص في الشأن الاقتصادي، محمود العربي، فقال إن تأثير ارتفاع أسعار مثل هذه السلعة، خاصة ما تحمله من إدخال البهجة على البسطاء من أبناء الشعب المصري، وارتفاع الأسعار بشكل عام، سيؤدي إلى تراجع شعبية أي نظام، وهو ما يحدث بالفعل وبشكل كبير بالنسبة للسيسي خاصة أن المواطن البسيط لا يستطيع توفير قوت يومه بكرامة وبشكل مستقر، كل هذا يؤدي إلى انصراف الناس عن السلطة وأي أنشطة أو فاعليات تدعو لها، مثل الانتخابات القادمة على سبيل المثال.

من جانبها طالبت النائبة ثريا الشيخ عضو لجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب، وزير التموين والتجارة الداخلية علي المصيلحي، بخفض أسعار حلوى المولد على بطاقات التموين، قائلة “مش عايزين فسدق وعين جمل عايزين حمص وسودانى، شغل الغلابة” وذلك أثناء اجتماع لجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب برئاسة النائب عمرو غلاب.

وبدوره رد وزير التموين، بأنه سيتم دراسة مقترح ثريا الشيخ، بشأن تخفيض سعر كيلو حلوي المولد على التموين، بدلا من الزيادة في تموين الشهر المقبل، ليصبح السعر 40 جنيه بدلا من 50 جنيه.


Comments

comments

شاهد أيضاً

وزير الخارجية التركي يتنقد ضعف “موقف العرب” تجاه القدس

انتقدت الخارجية التركية الموقف العربي إزاء القرار الأمريكي المتعلق بالاعتراف بمدينة القدس المحتلة عاصمة لإسرائيل، …