15 عملية و500 ضحية.. 2017 عام الإرهاب – علامات أونلاين
الرئيسية / حوارات وتحقيقات / 15 عملية و500 ضحية.. 2017 عام الإرهاب

15 عملية و500 ضحية.. 2017 عام الإرهاب

علامات اونلاين_خاص:


“السيسي” يستخدم الإرهاب لتصفية معارضيه وأنصاره

“ع الدم عُمْت كإنى على مَيَّه”.. شطر من بيت قصيدة قالها الشاعر الراحل « عبد الرحمن الأبنودي» عام 2013؛ لكنه يلخص حال مصر الآن 2017 في عهد السيسي، فالعمليات الإرهابية  استهدفت الجميع دون تفرقة حتى المصليين في مساجدهم.

يخلقون الإرهاب ليحاربوه.. هكذا تقول النظريات السياسية في تاريخ الحكام الذين يغتصبون السلطة من مستحقيها وهكذا يسير “السيسي” بعد انقلابه على الحاكم الشرعي 2013، ففي عهده شهدت مصر عشرات العمليات الإرهابية التي خلفت الآلاف من الشهداء.

وفي 2017 وصلت العمليات الإرهابية في مصر إلى ما يقرب 15 عملية -فلا يكد يمر شهر دون حادث- وراح ضحية العام فقط ما يقرب من 500 روح قدمها “السيسي” كقربان لاستمرار تواجده على سدة الحكم المغتصب.

ويعد حادث مسجد الروضة الذي وقع في ٢٤ نوفمبر ٢٠١٧ الأكثر دموية إذ راح ضحية العملية الإرهابية التي استهدفته 310 شهيد، وتليها حادث أتوبيس المنيا الذي راح ضحيته 28 شهيد أثناء ذهابهم ﻷحد اﻷديرة.

وهذه أبرز العمليات الإرهابية التي تمت من الأحدث إلى الأقدم: 

مسجد الروضة

في 24 نوفمبر وقع هجوم على مسجد الروضة بمدينة بئر العبد أثناء صلاة الجمعة، مما أسفر عن استشهاد 310 وإصابة 123 آخرين، ويعتبر هذا هو الهجوم الأكثر دموية على التي تشهده مصر على مدار الأعوام المختلفة، والأكثر بشاعة.

هجوم الواحات

وقع في  20 أكتوبر هجوم بطريق الواحات البحرية في 

 

محافظة الجيزة، أسفر عن مقتل 16 من الجنود وإصابة 13 تبنته جماعة غير معروفة، تسمى أنصار الإسلام.

بنك العريش

وقبلها بـ 4 أيام في 16 أكتوبر من نفس الشهر كان هناك هجوما مسلحا استهدف فرع البنك الأهلي بالعريش، أسفر عن استشهاد 2 من قوات الأمن واستشهاد مدير الفرع أحمد أبو مليح وسيدة من عملاء البنك وتم اختطاف اثنين من موظفي البنك خلال الهجوم.

كرم القواديس

وفي 15 أكتوبر استهدف الإرهابيون حاجزين أمنيين، بكرم القواديس والعجرة، أسفر عن وفاة 6 من قوات الأمن.

نقطة أمنية بالعريش

أما في 12 أكتوبر قتل 6 من جنوده في هجوم إرهابي على نقطة أمنية في مدينة العريش بمحافظة شمال سيناء.

شمال سيناء

وقع هجوم إرهابي شمال سيناء في 11 سبتمبر 2017 وأسفر عن مقتل 18 من رجال الشرطة جراء انفجار عبوات ناسفة استهدفت قافلة أمنية بمدينة العريش بشمال سيناء وإصابة خمسة آخرين.

ملاحة العريش

وفي أغسطس استشهد 4 شرطيين بينهم ضابط، بالرصاص عندما نصب مسلحون كمينًا لسيارتهم بمنطقة ملاحة سبيكة غرب العريش.

جنوب رفح

شهدت منطقة البرث جنوب رفح 8 يوليو سقوط 23 شهيدًا و32 مصابًا من قوات الأمن، في هجمات بسيارات مفخخة من اﻹرهابيين.

وقبلها تصدت قوات الأمن لهجوم إرهابى، بنفس المنطقة -البرث جنوب رفح- مما أسفر عن استشهاد وإصابة 26 من قوات الأمن.

انفجار مدرعة شرطة

ووقع في 4 يوليو الماضي انفجار بعبوة ناسفة استهدف مدرعة للشرطة في مدينة العريش شمالي سيناء أسفر عن مقتل ثلاثة من قوات الشرطة وأصيب خمسة آخرين، أثناء سيرها بجوار كمين حي الصفا علي الطريق الدائري جنوب مدينة العريش.

هجوم المنيا

استهدف تنظيم داعش الإرهابي الجمعة 26 مايو حافلة يستقلها عشرات الأقباط كانوا في طريقهم لزيارة دير الأنبا “صموئيل” بالصحراء الغربية بمحافظة المنيا، وهو ما أسفر عن سقوط 29 شهيد و25 مصابا.

وفي نفس الشهر استشهد 4 مجندين وأصيب آخرين في هجوم بسيارة مفخخة أثناء مرور قوات أمنية قرب قرية الجورة جنوب الشيخ زويد، وذلك في عودتهم من حملة في منطقة البرث.

كنيسة مارجرس بطنطا

استيقظ المصريون اﻷحد 9 أبريل على انفجار كنيسة مارجرس بطنطا، راح ضحيتها30 قبطي، وإصابة 71 آخرين. ولم تمر 3 ساعات، حتى وقع انفجار آخر في الكنيسة المرقسية باﻹسكندرية، وراح ضحيته 11 شخصا وأصيب 40 آخرين.

وفي نفس الشهر قام عنصر انتحاري بسيارة مفخخة بالهجوم على كمين لأبناء قبيلة الترابين قرب قرية البرث؛ ما أسفر عن وقوع 10 شهداء من أبناء القبيلة و اصابة آخرين.

شمال سيناء

ويوم اﻷربعاء 22 فبراير، قتل مسلحون مجهولون 7 مسيحيين، في حوادث متفرقة استهدفتهم بشمال سيناء، ونتيجة هذا الهجوم اضطرت 40 أسرة مسيحية للنزوح من مدينة العريش إلى الإسماعيلية.

اﻹثنين 9 يناير

أما آخر ما نذكر به، هو الحادث الذي افتتح به المصريون هجم عدد من اﻹرهابيين على كمين المساعيد بالعريش، ما أسفر عن استشهاد 9 من قوات الأمن وإصابة 11 آخرين.

التحقيقات

في مصر قد تسأل عن العمليات الإرهابية، لكن لا يحق لك البحث عن الجاني، أو الاستفسار عن التحقيقات ونتائجها فهذه جريمة قد تستوجب المحاكمة في ظل السيسي فعشرات الجرائم والعمليات الإرهابية دون الكشف عن الجاني الحقيقي….

عمرو عبدالهادي، رئيس حزب الضمير الديمقراطي، يقول في هذا الإطار إن “السيسي” نجح في جعل الإرهاب المحتمل إرهاب حقيقي و صار يستخدمه لتصفية معارضيه وأنصاره.

عمرو عبدالهادي، رئيس حزب الضمير الديمقراطي
عمرو عبدالهادي، رئيس حزب الضمير الديمقراطي

وأضاف عبدالهادي في تصريح خاص لـ”علامات”، أن السيسي يصفي معارضيه بقوانين لسحب الجنسية وسجنهم و يصفي أنصاره مثل النائب العام و غيره بعمليات إرهابية و يردع المسيحيين بنفس السلاح حتى تظل الكنيسة متواطئة معه.

ورجح عبدالهادي أن يكون “السيسي” هو من وراء محاولة اغتيال “وزير الدفاع ووزير الداخلية” بعد تسريب معلومات لتحركات سريه لا يخرج إلا من النظام للخلاص منهم.

جيهان رجب، عضو حزب الوسط
جيهان رجب، عضو حزب الوسط

ليس الحل العسكري وحده 

من جهتها تقول الدكتورة جيهان رجب، عضو حزب الوسط، و عضو مؤسسة الدفاع عن المظلومين،  إن  الحرب على الإرهاب لن يواجه بعمل عسكري فقط ولكن هناك عدة محاور يستند ليها، أولها شعور الناس بالعدل والحرية ورعاية الدولة وثانيا بدراسة أسباب الإرهاب وعوامله.

وعن الحل تقول “رجب” لـ”علامات”: “إنه يتمثل في محاسبة المجرمين وتنقية الأجواء وتنمية المناطق التي يسيطرون عليها وتسكين الناس ونشر الوعي بينهم، فلا يمكن أن نظل نضحي بفلذات أكبادنا يوم بعد يوم دون اللجوء إلى مواجهة منهجية سليمة تبنى على بحث وعلم.

ناجي الشهابي، رئيس حزب الجيل الديمقراطي
ناجي الشهابي، رئيس حزب الجيل الديمقراطي

الإرهاب صناعة عدة مخابرات

أما ناجي الشهابي، رئيس حزب الجيل الديمقراطي فيقول لـ”علامات أونلاين”، إن الإرهاب الأسود في مصر ليس إرهابا من جماعات محلية  لكنه إرهاب دولي صناعة عدة مخابرات لدول إقليمية ودول دولية عظمى والعمليات الإرهابية في مصر يخطط لها فى واشنطن ولندن.


Comments

comments

شاهد أيضاً

عام بلون الدماء.. “السيسي” يستقبل 2018 بإعدام الشباب الأبرياء

استيقظت مصر صباح يوم الثلاثاء 2 يناير 2028، على فاجعة إعدام 4 شباب اتهمهم نظام …