طرق للتغلب على الطلاق الصامت فى حياتك الزوجية – علامات أونلاين
الرئيسية / مجتمع / أسري واجتماعي / طرق للتغلب على الطلاق الصامت فى حياتك الزوجية

طرق للتغلب على الطلاق الصامت فى حياتك الزوجية

علامات اونلاين_وكالات:

الزواج يعني السكينة والمودة والرحمة والحب والصداقة، يعني أن يكون البيت هو السكن وهو الراحة يعني أن يكون رفيق الدرب هو الصاحب والرفيق والصديق والحبيب، فإذا انتفت هذه المعاني فهذا ليس بزواج، وإذا اختلت فعلى الزوجين العمل على علاجها معًا لأنها مشاركة وشركة ومشروع مشترك وإذا عمل طرف واحد على الإصلاح فنسبة النجاح لن تتعدى 50% وبعد وقت أطول بينما لو عمل الاثنان على ذلك وبرغبة مزدوجة فنسبة النجاح ستتعدى 80% وبعد وقت أقصر بكثير. الأهم الرغبة في التغيير والصدق في الاعتراف بالخطأ، الطلاق الصامت أو كما يطلق عليه الطلاق العاطفي تعاني منه مجتمعاتنا لسببين

الأول إنكارها للطلاق

الثاني حرصًا على الأبناء

 ويقول  الخبراء :  أن للطلاق الصامت تبعات سلبية قد تتجاوز تبعات الطلاق الفعلي ومنها :

–         زيادة الضغط على الزوجين وهو ما يزيد من حجم المشاعر السلبية لكل منهما تجاه الآخر إذ لا يتركه الزمن يجتر خيبة الأمل في نجاح الزواج وفقدان الحب فحسب، بل هو مطالب بأن يظهر سعادته أمام الآخرين وربما الأبناء أيضًا في قليل من الأحيان.

–         فقدان الوقت والفرصة للبدء بحياة جديدة للرجل أو المرأة بالأخص

–         تقديم صورة سلبية مشوهة أمام الأبناء للزواج

–         زيادة المشكلات وتطورها ربما لشجار متواصل أمام الأبناء

وينصح الخبراء لتجنب ذلك يجب مراعاة التالى :

–         التعود منذ بداية الزواج وحبذا لو كان الاتفاق على هذا منذ الخطوبة على المكاشفة والمصارحة حال وجود أي مشكلة

–         التعود على أن الطرفين عليهما واجبات وحقوق وأن عليهما دور مشترك في إنجاح الزواج

–         الاعتراف بهذه المشكلة والمكاشفة والمصارحة

–         اللجوء للمختصين لطلب النصح والمشورة

–         تطبيق النصح المقدم والعمل الجاد على إنجاح الزواج

 

Comments

comments

شاهد أيضاً

سعودى يتطوع ويكفل 7 آلاف طفل يتيم فى العالم

قام سعودي بزيارة أكثر من 28 دولة في إفريقيا بهدف رعاية الأيتام، ورفع مستوى الوعي …