الرئيسية / اقتصاد وتنمية / واشنطن تعتزم رفع الرسوم الجمركية على الواردات الصينية 10%

واشنطن تعتزم رفع الرسوم الجمركية على الواردات الصينية 10%


ينوي الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الإعلان عن رسوم جمركية جديدة على الواردات الصينية، غدا الاثنين 17 سبتمبر / أيلول، تصل إلى 10%.

ونشرت صحيفة “وول ستريت جورنال” أمس السبت 15 سبتمبر، إن الرسوم الجديدة، التي سيفرضها ترامب تصل نسبتها إلى حوالي 10 في المئة، بحسب ما نقلته عن مصادر مطلعة.

وأشارت الصحيفة إلى أن هذه النسبة تقل عن الرسوم البالغة نسبتها 25 في المئة، التي جرى الإعلان عنها عندما قالت الإدارة للمرة الأولى إنها تدرس هذه الجولة من الرسوم، مشيرة إلى أنها لم تحصل على تعليق من البيت الأبيض على هذا الأمر.

وذكرت الصحيفة أن الإدارة الأمريكية تخضع لضغوط معينة وتسعى إلى إبرام الصفقة مع الصين، كون هناك مخاطر بفقدان الحزب الجمهوري الأغلبية في مجلس الشيوخ.

وتخشى العديد من دول العالم من اندلاع حرب تجارية بين الصين والولايات المتحدة الأمريكية، بسبب اتهام الإدارة الأمريكية في عهد الرئيس دونالد ترامب، للصين بأن الصناعات التكنولوجية المتقدمة في الصين سرقت حقوق ملكية فكرية من شركات أمريكية.

وكان الرئيس الأمريكي  أعلن في 20 يوليو / تموز الماضي ، استعداده لفرض رسوم على البضائع المستوردة من الصين بقيمة تصل إلى 500 مليار دولار، في حال استمرت الصين في رفع الرسوم على المنتجات الأمريكية.

وأعلنت وزارة التجارة الصينية، في وقت سابق، أن الصين بدأت إجراءات في منظمة التجارة العالمية، بسبب عزم الولايات المتحدة فرض رسوم إضافية جديدة على البضائع الصينية بقيمة 200 مليار دولار سنويا.

وصعدت الولايات المتحدة الأمريكية من إجراءاتها التجارية ضد الشركات والمنتجات الصينية، وفرضت رسوما وضرائب جديدة عليها.

وجرت محادثات تجارية بين البلدين في الفترة ما بين 3-4 مايو / أيار الماضي، هي الأولى من نوعها منذ بدء التصعيد بينهما بسبب رسوم الاستيراد الأمريكية على الفولاذ والألمنيوم، بالإضافة إلى تهديدات واشنطن بإدخال رسوم تجارية تؤثر على الصادرات الصينية إلى الولايات المتحدة بمقدار يصل إلى 150 مليار دولار سنويا.   

وكانت السلطات الأمريكية قد رفعت الضرائب المقررة على البضائع التركية، إثر أزمة دبلوماسية بين واشنطن وأنقرة، إلا أن الإحصائيات الرسمية التركية تؤكد ارتفاع واردتها إلى واشنطن رغم الضرائب الجديدة.

يشار إلى أن مجموعة الـ20 الصناعية، قد طالبت  بضرورة إقرار “إصلاحات عاجلة” بمنظمة التجارة العالمية، بشكل يمكنها من التعامل مع التحديات التجارية العالمية الحالية بشكل أفضل، وذلك بعد فرض واشنطن تحكمات وقيود أثرت على بعض الدول منها تركيا وروسيا والصين.


Comments

comments

شاهد أيضاً

الاسترليني يسجل أكبر خسارة هذا العام أمام الدولار

هبط الجنيه الاسترليني 1.5 % أثناء التعاملات، ويتجه نحو تسجيل أكبر خسارة ليوم واحد هذا …