الرئيسية / أحداث وتقارير / دولي / “تحدث وكأنه يلقي خطبة في إسرائيل”.. كلمة وزير خارجية أمريكا تثير الغضب

“تحدث وكأنه يلقي خطبة في إسرائيل”.. كلمة وزير خارجية أمريكا تثير الغضب


هاجم محمد عصمت سيف الدولة، الباحث المتخصص في الشأن القومي العربي، كلمة وزير الخارجية الأمريكية مايك بومبيو، اليوم الخميس، بالجامعة الأمريكية في جمهورية مصر العربية، واصفا إياه بأنه ” تكلم وكأنه يلقي خطبة في إسرائيل” كما أنه لم يحترم الجمهور أو البلد الذي يخاطبه.

ووصف سيف الدولة، خطاب وزير الخارجية الأمريكية، بأنه “لا يقل وقاحة عن ترامب” إذ أنه قد أساء إلى جمهورية مصر العربية.

وأضاف سيف الدولة، أن خطاب بومبيو كان يقطر كذبا وغباء، كما أنه اتسم بالجهل التام بطبيعة البلد الذي يلقي فيه خطابه، وكذلك الجهل بالجمهور الذي يصغي إليه.

وتحدث بومبيو عن دور الولايات المتحدة الأمريكية، عما أسماه “تحرير الشعوب وليس احتلالها” كما استشهد على ذلك بالمقارنة بين دور روسيا والصين ودور بلاده في تقديم المساعدات لعالم دون مقابل.

كما أشاد وزير الخارجية الأمريكية باعتراف بلاده بالقدس عاصمة للكيان الصهيوني، والتطبيع العربي مع الكيان الصهيوني، وضرورة حماية أمن الكيان الصهيوني.

وهاجم بومبيو إيران وحزب الله، وكذلك ما أسماه “الإسلام المتطرف” وكذلك خطاب الرئيس الأمريكي الأسبق أوباما، في جامعة القاهرة 2009، مؤكدا على ضرورة تأسيس الناتو العربي الإسرائيلي من أجل مواجهة خطر إيران.

وأثنى وزير الخارجية مايك بومبيو مرارا على جهود عبد الفتاح السيسى، على صعيد عدة قضايا، حيث أثنى أولا على دعمه للجهود الأمريكية فى مكافحة الإرهاب وجهوده فيما يتعلق بالحريات الدينية فى مصر والتزام مصر بمواجهة النفوذ الإيرانى فى المنطقة ودعم العقوبات الأمريكية المفروضة على طهران.

وتسعى الإدارة الأمريكية في إعادة تدوير فكرة الناتو العربي الإسرائيلي، وإيجاد آلية عربية تضم دول مجلس التعاون الخليجي ومصر والأردن لمواجهة التطورات الإقليمية وخاصة التهديدات الإيرانية لأمن الإقليم بأكمله.

يشار إلى أن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو  كان قد ألقي كلمة في الجامعة الأمريكية في القاهرة، على هامش زيارة رسمية يجريها لمصر، ضمن جولة شرق أوسطية تشمل عدة دول.


Comments

comments

شاهد أيضاً

المرزوقي: الإمارات سعت إلى زعزعة الاستقرار بتونس

جدد الرئيس التونسي السابق، محمد منصف المرزوقي، اتهامه لدولة الإمارات بسعيها لزعزعة الاستقرار بتونس. جاء …