دعوة – الصفحة 21 – علامات أونلاين
الرئيسية / دعوة (صفحه 21)

دعوة

إدارة الصدقات وقت الأزمات

من أعظم تشريعات الإسلام؛ الصدقات والإنفاق؛ فبهما يتأسس المجتمع المترابط، الذي يشعر بعضه ببعض، ويتكافل بعضه مع بعض، بدءًا بالصدقة المفروضة في أموال الأغنياء، ومرورًا بالصدقة التطوعية، ووصولاً إلى منزلة الإيثار التي تجعل لحاجات الآخرين أولوية عند أصحاب القلوب المؤمنة الكبيرة.  والصدقة بجميع أنواعها – غالباً- ترتبط بالفقير والمسكين، وتُذكر …

أكمل القراءة »

الإعانة على الحرام .. حرام

الشيخ جعفر الطلحاوي

في ديننا الحنيف؛ الإعانة على الطاعة طاعة, والإعانة على المعصية معصية, ولِلْوَسَائِلِ في الإسلام أحْكَامُ الْمَقَاصِدِ فَيَشْتَرِكُ المُعين في أجر فعل الطاعة وفِي وزر ارتكاب الْإِثْمِ. فكما حرم الشرع تعاطي الحرام حرم كذلك الإعانة عليه، لأن المعين مشارك في نشر الحرام. “وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ …

أكمل القراءة »

بين فقه الأذواق وفقه الأوراق

جاء الإسلام الحنيف ليربي الإنسان جسدًا وروحًا خلقًا وعملاً، تصورًا وتطبيقًا، فشملت تعاليمه السمحة مجالات الحياة في كل نواحيها المتباينة وجوانبها المتعددة، وكما علمنا شيوخنا: (إن هذا الدين امتد طولاً حتى شمل آباد الزمن، وامتد عرضًا حتى انتظم آفاق الأمم، وامتد عمقًا حتى شمل أمور الدنيا والآخرة). ومن الجوانب التي …

أكمل القراءة »

ولذكر الله أكبر

محمود صقر

الذكر هو مقياس “ترمومتر” العلاقة بين الإنسان وربه. أو بحسب قول بعض العارفين : (الذِكْر مَنْشور الولاية، فمن أُعطيَ الذِكْر فقد أُعطي المنشور). نعم صحيح: فلولا ولاية الله لك ما ألهمك ذكره، ولولا اجتهادك ما منحك ولايته. فجريان ذكر الله على لسانك، ووروده على خاطرك، وحضوره في عملك، علامة رضا …

أكمل القراءة »

تنزيه النبي صلى الله عليه وسلم عن سفاهة الغبي

الشيخ جعفر الطلحاوي

كان مَنَ تَقَدَّمَهُ صلى الله عليه وسلم مِنَ الْأَنْبِيَاءِ عَلَيْهِمُ السَّلَامُ يَدْفَعُونَ وَيَرُدُّونَ عَنْ أَنْفُسِهِمْ مَا يتهمهم بِهِ مُكَذِّبُوهُمْ مِنَ السَّفَهِ، وَالضَّلَالِ، وَالْكَذِبِ، فَقَالَ قَوْمِ نُوحٍ له: “إِنَّا لَنَرَاكَ فِي ضَلَالٍ مُبِينٍ (فَدَافَعَ بقوله) يَا قَوْمِ لَيْسَ بِي ضَلَالَةٌ” [الأعراف 60 -61] وَقَال قَوْمِ هودٍ عَلَيْهِ السَّلَامُ له: “إِنَّا لَنَرَاكَ …

أكمل القراءة »

لا تَعْجَل… فإرادة الله تعمل

آلمتني كآبة بعض الشباب داخل البلاد الإسلامية، وبخاصة في المنطقة العربية؛ فحديثهم حزين، ونبراتهم يائسة، ونظراتهم حائرة، وعزائمهم خائرة، وأفكارهم مشتتة، وحُق لمن يعاصر هذه المرحلة الأليمة من واقع الأمة الإسلامية أن يعتريه بعض مما ذُكر.  أليس لهؤلاء الشباب أحلام وآمال أُطيح بها، وقد كانوا يرون بصيصها على أعتاب ثوراتهم؟. …

أكمل القراءة »

القدرة الإلهية تحسم القضية

كم من مظلوم لا حيلة له سوى أن يمد يديه بالدعاء حتى تبلغ عنان السماء . وكم من ثكلى فقدت فلذة كبدها ولا حيلة لها سوى الدموع الحارقة تسكبها في الليالي الظلماء. وكم من يتيم ضعيف لا يستطيع سوى أن يُلمْلِم حروف كلمات تخترق بروج السماء. وكم من أرملة تفجِّر …

أكمل القراءة »

في سعة الأخلاق .. كنوز الأرزاق

عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال, قال صلى الله عليه وسلم: ألا أخبركم بمن تحرم عليه النار غدا؟ على كل هين لين قريب سهل. (1) تزكية النفوس, بالتحلي بالأخلاق الحسنة والتخلي عن سيئها, مطلب عظيم, وهو ربع الرسالة المحمدية، لقوله تعالى: {لقد من الله على المؤمنين إذ …

أكمل القراءة »

إخراج الزكاة للمعتقلين والمطاردين وأبناء الشهداء

ما تمر به أمتنا الإسلامية الآن أمر يصعب وصفه، كما يصعب تحمله إلا من عصبة مؤمنة جعلت الإسلام شعارها والقرآن دثارها، وارتضت الله ربا والإسلام دينا ومحمدا صلى الله عليه وسلم نبيا ورسولا، إذ تكالبت الأمم عليها من كل حدب وصوب، ورماها الجميع عن قوس واحدة، وأضحى أهل السنة كما …

أكمل القراءة »

 أحبب من شئت فإنك مفارقه

د. فتحى أبو الورد

ما أكثر من ودعناهم تباعا فى الفترة الأخيرة من أحبة، واراهم الثرى، وغيبهم الموت، وفرق بيننا وبينهم ما أسماه النبي صلى الله عليه وسلم ” هازم اللذات “، عندما مر بقوم يضحكون؛ فقال: “أكثروا ذكر هازم اللذات ” (حلية الأولياء وطبقات الأصفياء). ودعناهم وما وفيناهم حقهم، إخوة وأخوات، آباء وأمهات، …

أكمل القراءة »