دعوة – الصفحة 5 – علامات أونلاين
الرئيسية / دعوة (صفحه 5)

دعوة

إجلال الله عز وجل (2)

عن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه قال صلى الله عليه وسلم: (إِنّ مِنْ إِجْلَالِ اللَّهِ: إِكْرَامَ ذِي الشَّيْبَةِ الْمُسْلِمِ، وَحَامِلِ الْقُرْآنِ غَيْرِ الْغَالِي فِيهِ وَالْجَافِي عَنْهُ، وَإِكْرَامَ ذِي السُّلْطَانِ الْمُقْسِطِ) [رواه أبو داود]   إكرام ذي السلطان المقسط (وإكرام ذي السلطان) أي سلطان لأنه ذي قهر وغلبة، من السلاطة وهي …

أكمل القراءة »

إجلال الله عز وجل (1)

عن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه قال صلى الله عليه وسلم: (إِنَ مِنْ إِجْلَالِ اللَّهِ: إِكْرَامَ ذِي الشَّيْبَةِ الْمُسْلِمِ، وَحَامِلِ الْقُرْآنِ غَيْرِ الْغَالِي فِيهِ وَالْجَافِي عَنْهُ، وَإِكْرَامَ ذِي السُّلْطَانِ الْمُقْسِطِ) [رواه أبو داود]   إجلال الله تعالى  ‏(إن من إجلال اللّه) أي تبجيله وتعظيمه؛ فالله تبارك وتعالى الحقيقُ وَحدهُ دُون …

أكمل القراءة »

كفران النعم

نقيض الشكر هو كفران النعم، وهو من سمات النفوس اللئيمة الوضيعة، ودلائل الجهل بقيمة النعم وأقدارها، وضرورة شكرها. وهذه صفة أكثر الخلق، كما قال جل جلاله في ثلاثة مواضع من كتابه: {وَلَـكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَشْكُرُونَ}، وفي موضعين: {وَلَـكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لاَ يَشْكُرُونَ}. وهذا التصوير الرباني لواقع الناس يُشعر بالحسرة الشديدة …

أكمل القراءة »

كيف نكتسب فضيلة الشكر ونتحلى بها (2)

6- أن ينظر الإنسان إلى من دونه في أمور الدنيا, فإذا فعل ذلك استعظم ما أعطاه الله تعالى وفضّله به على غيره، فلم يعب نعمة ولم ينتقص عطية، فقام بمحبة الله تعالى وشكره، وتواضع لربه، وفعل الخير، فكان من الشاكرين. وهذا ما أرشد إليه النبي صلى الله عليه وسلم بقوله: …

أكمل القراءة »

كيف نكتسب فضيلة الشكر ونتحلي بها؟

شكر القلب, وشكر اللسان, وشكر العمل .. إذا كانت هذه الأنواع كلها واجبة ومطلوبة، فلا شك أن الشكر العملي هو جوهرها وعمادها؛ لأن العمل بالطاعة ينشأ عن إيمان القلب، والألفاظ عنوان ظاهري على الاعتقاد الداخلي. ولو اقتصر الإنسان على مُجرَّد التلفُّظ بكلمات تدُل على الشكر، دون وعْي لها أو تأثر …

أكمل القراءة »

لغة الشكر خير من لغة الشكوى

شكر الله تعالى هو عرفان النعمة من المنعم، وحمده عليها، واستعمالها في مرضاته, وهو واجب تجاه المنعم الخالق، الذي لا تحصى نَعماؤه ولا تُعدّ آلاؤه. والشكر بعد هذا من موجبات الزلفى والرضا من المولى عز وجل، ومضاعفة نعمه وآلائه على العبد الشكور. والشكر لا يجدي المولى عز وجل، لاستغنائه المطلق …

أكمل القراءة »

من ثمرات رمضان.. الزهد في الدنيا (2)

وسائل تحقيق الزهد في الدنيا   الزهد مقام رفيع المنزلة والوصول إليه يحتاج إلى وسائل ناجعة نذكر منها: أ – اليقين بحقيقة الدنيا الزائلة: فينظر المرء في حال الدنيا من حيث سرعة زوالها وفنائها واضمحلالها، فهي كما قال الله: ( كَمَثَلِ غَيْثٍ أَعْجَبَ الْكُفَّارَ نَبَاتُهُ ثُمَّ يَهِيجُ فَتَرَاهُ مُصْفَرّاً ثُمَّ …

أكمل القراءة »

من ثمرات رمضان .. الزهد في الدنيا (1)

المؤمن الذي أحسن الاستفادة من شهر رمضان تنتابه مشاعر جميلة لا يجدها في غير هذا الشهر الكريم، منها ما يجدها عند اقترابه من نهاية تلاوته للقرآن الكريم إذ يستشعر نورا يحيا به قلبه ويُشفى به صدره، وحال صلاته وقيامه وتهجده وهو قائم وراكع وساجد بين يدي ربه تزول غفلة قلبه, …

أكمل القراءة »

ميزان الفوز والخسران بعد شهر رمضان

يتهم البعض أنفسهم بعدم التوفيق أثناء شهر رمضان بناءً على انخفاض الهمة الروحانية بعد رحيل الشهر الكريم، فقد كانوا يتوقعون أن يبقى مستوى الأداء الروحاني في أعلى مستوياته التي كانوا عليها أثناء شهر رمضان. وأعتقد أن هذا الشعور الحريص الوَجِل يعتبر من منح شهر رمضان؛ إذ إنه يُظهر رباطًا عاطفيًا …

أكمل القراءة »

من ثمرات رمضان .. تدمع العين ويبتسم القلب (2)

سبق القول أن المسلم إذا ادرك ثمرات هذا الشهر رق قلبه وأشرقت روحه وحصلت إبتسامته التي نثرت عبير المودة ونشرت نسائم المحبة، وكانت بلسم الألم ودواء الحزن، على كل من حوله.   الابتسامة عبير المودة وبلسم الألم الابتسامة لغة: من التبسم وهو مبادئ الضحك، والضحك انبساط الوجه حتى تظهر الأسنان …

أكمل القراءة »