أبو مرزوق: الحفاظ على أمن مصر والعرب سياسة ثابتة لدينا

قال عضو المكتب السياسي لحركة “حماس”، موسى أبو مرزوق، إن الحفاظ على الأمن القومي المصري، هي سياسة ثابتة للحركة، وكذلك الأمن القومي العربي بالضرورة؛ لأن أمنَ العرب أمنٌ لفلسطين، وفلسطين أكبر المتضررين من فقدان الأمن القومي العربي.

وأكد أبو مرزوق في تصريح عبر صفحته على “فيسبوك” أن حماس لم تدعم أو تساعد أي جهة كانت على حدود أرضنا، كما أنها لم تتدخل في شؤون جيرانها خاصة الشقيقة مصر، مبيناً أن الحركة تبذل ما في وسعها لحفظ الحدود بين قطاع غزة ومصر.

وشدد على أن “الحركة لا تسمح أن يأتي من قبلنا ما يضر بأمن مصر واستقرارها بأي حال من الأحوال خاصة في سيناء”.

وأضاف: “نحن أكبر المتضررين من أي خلل أمني في سيناء، فمعبر رفح هو المنفذ الوحيد للقطاع إلى العالم الخارجي، والمتضررون من هذا الإغلاق أهلنا من أصحاب الحاجيات والمرضى والطلاب والزائرين لذويهم”.

وأكد أبو مرزوق أن حماس حرصت على مقاومة الاحتلال داخل وطننا المحتل ولم تتجاوز تلك السياسة، موضحا أنه تم الاعتداء على الحركة في أكثر من ساحة من قبل الاحتلال الإسرائيلي، لكن ردها كان داخل فلسطين.

وبيّن أنه تم الافتراء على الحركة كثيراً، واتهمت بالتعاون مع المتطرفين والإرهابيين، مشددا على أن “الحركة أول من واجه التطرف، وهي أكثر المهددين من الإرهابيين، ولا يمكن لمن يعاني ليل نهار من إرهاب المحتلين، أن يتهاون في هكذا سياسة أو سلوك”.

شاهد أيضاً

الأمم المتحدة: الأوضاع الإنسانية في غزة تزداد سوءا بسبب الحصار الإسرائيلي

أعلن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في الأراضي الفلسطينية (أوتشا) أن الأوضاع الإنسانية في …