أردوغان يدعو لزيادة حصة البنوك الإسلامية إلى 25%

قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إن الحكومة ستقدم كل الدعم الممكن للنظام المالي الإسلامي المحلي، داعيًا إلى زيادة حصة البنوك الإسلامية إلى 25% من إجمالي القطاع.
وجدد الرئيس التركي في كلمة أثناء حفل إطلاق بنك إسلامي في إسطنبول، مساء أمس الجمعة، انتقاده لأسعار الفائدة المرتفعة لافتا إلى أنه “ينبغي استخدام سعر الفائدة بشكل أخلاقي إذا كان لتركيا أن تملك اقتصادًا قويًا”.
وتأتي تصريحات أردوغان في ظل توجه السلطات التركية نحو بيع بنك آسيا الإسلامي بحلول 29 مايو ، وبحسب رئيس صندوق التأمين على الودائع في تركيا، شاكر أرجان، فإنه: “ستتم تصفية المصرف إذا لم يُعثر على مشتر”.
وكانت السلطات التركية قد سيطرت على البنك العام الماضي، ليصبح أحد أبرز ضحايا الخلاف بين الرئيس، رجب طيب أردوغان، والداعية فتح الله جولن المقيم في الولايات المتحدة والذي أسس أتباعه المصرف.
وفرض جهاز التنظيم والإشراف المصرفي التركي في فبراير 2015 السيطرة الإدارية على مصرف آسيا، بدعوى عدم التزامه بالمعايير القانونية.
وصادرت الحكومة العام الماضي أصول بنك آسيا، قائلة إن هيكله المالي وإدارته يمثلان تهديدًا للنظام المالي، وسيطرت أيضا على أكثر من 20 شركة لها روابط بجولن من بينها وسائل إعلام معارضة.

شاهد أيضاً

حماس: هدم الاحتلال منازل المقاومين لن يزعزع دفاع شعبنا عن أرضه

أكدت حركة “حماس” أنّ هدم الاحتلال لمنازل الفلسطينيين والمقاومين، والتي كان آخرها هدمه لمنزل ذوي …