أسرة هشام جعفر تحمل داخلية الانقلاب مسؤولية سلامته

أصدرت أسرة الباحث هشام جعفر، رئيس مجلس إدارة مؤسسة مدى للتنمية الإعلامية، بيانًا حملت وزارة الداخلية بحكومة الانقلاب مسؤولية سلامته، بعد تدهور حالته الصحية نتيجة إضرابه عن الطعام.

وجاء في البيان الذي نشر عبر صفحة جعفر على موقع “فيس بوك”، رفض إدارة السجن نقله إلى المستشفي رغم تدهور حالته الصحية التي تستدعي إجراء جراحة عاجلة، بحسب نص البيان.

وجددت نيابة أمن الدولة، أمس الأربعاء، حبس جعفر لمدة 15 يومًا على ذمة التحقيقات، بتهمتي الانضمام إلى جماعة محظورة ، وتلقي أموال من الخارج.

شاهد أيضاً

جيش الاحتلال يعلن سقوط مسيرة خلال اقتحامه مخيم جنين

أعلنت إذاعة جيش الاحتلال الإسرائيلي إسقاط إحدى طائراته المسيرة خلال اقتحام مخيم جنين شمالي الضفة …