أطباء مصر تخاطب النائب العام والداخلية لمتابعة الحالة الصحية للمحبوسين

خاطبت النقابة العامة لأطباء بمصر، وزير داخلية الانقلاب، والمستشار نبيل صادق، النائب العام، بشأن ورود العديد من الاستغاثات من أهالي المحبوسين ومنهم عشرات الأطباء بسجون مختلفة بسبب تدهور الحالة الصحية لذويهم المحبوسين.

وقالت النقابة في خطابيها، إنه من منطلق دورها المهني والإنساني ومشاركة مؤسسات الدولة في القيام بدورها نحو المواطنين، فإنها تطالب الموافقة لزيارة وفد طبي من الأطباء لزيارة المحبوسين لمتابعة الحالات الصحية في سجون منطقة طرة و15 مايو وبرج العرب والأبعدية بالفيوم ودمنهور والنهضة وأبوزعبل وسجن معسكر الأمن المركزي بالكيلو 1،5، على أن يضم الوفد كلا من د. مني مينا ود. محمد عبدالحميد ود. أحمد حسين ود. محسن عزام.

وأشارت إلى أن لجنة مصر العطاء على استعداد لتقديم الدعم الطبي لمستشفيات السجون في حالة احتياجاتها، وذلك طبقا للقوانين واللوائح المنظمة لمصلحة السجون المصرية.

في سياق متصل، قررت محكمة جنح قصر النيل المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة أمس السبت، تأجيل قضية الطبيبين إبراهيم عابد يوسف- طبيب امتياز بالقصر العيني وأيمن محمود السعيد- إخصائي بالتأمين الصحي، إلى جلسة 4 يونيو القادم لسماع الشهود وتقديم المستندات.

ويذكر أنه تم القبض على الطبيب أيمن محمود السعيد صباح يوم الاثنين 25 أبريل من ميدان رمسيس، وتعرض طبيب الامتياز إبراهيم عابد يوسف لإلقاء القبض عليه من مقهى تحت مسكنه مباشرة بالقرب من معهد التعاون بشارع القصر العيني، صباح نفس اليوم، أثناء تناوله لإفطاره قبل ذهابه لعمله بمستشفى قصر العيني.

 

شاهد أيضاً

شركات ومواقع تبحث عن بريدك الإلكتروني.. نصائح للحفاظ على خصوصيتك

عندما تتصفح الويب، تطلب العديد من المواقع والتطبيقات جزءا من المعلومات الأساسية التي ربما تقوم …