أفريقيا الوسطى تنتخب رئيسا جديدا رغم الاضطرابات‎

بعد ثلاثة سنوات من اندلاع صراع دموي بين ميليشيات مسيحية ومسلمين، توجه الناخبون في جمهورية أفريقيا الوسطى إلى مراكز الاقتراع لانتخاب رئيس جديد، اليوم الأحد.

ويحق لمليوني ناخب الإدلاء بأصواتهم في جولة الإعادة للاختيار بين رئيسي الوزراء السابقين، أنيست جورج دولوجيلي وفوستين أرشانج تواديرار، الحاصلان على معظم الأصوات في الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية التي جرت في ديسمبر الماضي.

كما يحاول الناخبون للمرة الثانية اختيار نواب برلمان جديد بعد إلغاء انتخابات 30 ديسمبر الماضي بسبب المخالفات، فيما لا يتوقع إعلان النتائج قبل أسبوعين.

وينظر إلى الانتخابات -التي تتم تحت حراسة من قوات من الأمم المتحدة لحفظ السلام على درجة عالية من التأهب ويبلغ قوامها نحو 11 ألف فرد- على أنها خطوة مهمة في إعادة الاستقرار للدولة.

واندلعت الاضطرابات عندما أطاحت حركة “سيليكا” المسلمة بالرئيس المسيحي فرانسوا بوزيزي في ربيع عام 2013، ما أدى إلى اشتباكات بين المسيحيين والمسلمين أودت بحياة آلاف الأشخاص.

Comments

comments

شاهد أيضاً

غانتس يحذر حزب الله من المس بإسرائيل ويهدد لبنان بدفع ثمن باهظ

حذر وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس، اليوم الخميس، من أن لبنان سيدفع ثمنا باهظا إذا …