أكاديمي: جهات خارجية تحرض ضد مسلمي النمسا


قال أستاذ العلوم السياسية في جامعة سالزبورج النمساوية، فريد حافظ، إن “هناك جهات خارجية كانت تقف بشكل أو بآخر خلف حملة المداهمات والتوقيفات التي قامت بها السلطات النمساوية خلال شهر تشرين الثاني/ نوفمبر 2020، والتي شملت نحو 30 شخصا، خاصة أن جهاز الاستخبارات النمساوي لم يكن ينظر على الإطلاق لجماعة الإخوان المسلمين باعتبارها تهديدا حقيقيا”.

وأضاف، في مقابلة مع “ضيف عربي21″، أن الانتهاكات التي تحدث ضد المسلمين في النمسا ستتوقف مع رحيل القادة الحاليين في البلاد، لأنه في حال استمرار وجودهم ستظل المشكلة قائمة، ولذلك دعنا نرى ما الذي سيحدث خلال السنوات القليلة المقبلة”.

ولفت حافظ، والذي يعمل أيضا كباحث أول في جامعة جورج تاون الأمريكية، إلى أنه يعتزم مقاضاة وسائل الإعلام الإماراتية التي قامت بالتحريض ضده واتهامه بالارتباط بجماعة الإخوان المسلمين ودولتي تركيا وقطر، مؤكدا أن الإجراءات الأخيرة في النمسا “تستهدف المجتمع المدني الإسلامي، وليس ما يسمونه الإسلام السياسي الذي تزايد خطره في نظرهم أكثر من التيارات الجهادية”.


Comments

comments

شاهد أيضاً

“إسرائيل” توقف العمل في حقل “تمار” خشية إصابته بصواريخ المقاومة

قالت إذاعة جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، إن وزارة الطاقة أوقفت العمل في حقل الغاز …