أمريكا تتهم رواندا بزعزعة استقرار بوروندى

اتهمت الولايات المتحدة أمس الاربعاء حكومة رواندا بالعمل على “زعزعة استقرار” بوروندى المجاورة، وخصوصا عبر تجنيد لاجئين بورونديين للمشاركة فى معارضة مسلحة ضد نظام رئيسهم.
 وصرحت مساعدة وزيرة الخارجية لشؤون افريقيا ليندا توماس جرينفيلد امام لجنة الشؤون الخارجية فى مجلس الشيوخ “اطلعنا على عدد من تقارير زملائنا فى الميدان توحى بضلوع الحكومة الرواندية فى اعمال تزعزع استقرار بوروندى”.
كما تحدث امام اللجنة المبعوث الاميركى الخاص لمنطقة البحيرات العظمى توماس بيرييلو عن “معلومات ذات مصداقية عن تجنيد لاجئين بورونديين فى مخيمات رواندا للمشاركة فى هجمات تقودها المعارضة البوروندية المسلحة ضد الحكومة”.
وهى المرة الاولى التى تتهم فيها الحكومة الأمريكية مباشرة وعلنا سلطات كيغالى فى اطار الازمة التى تواجهها بوروندى المجاورة

Comments

comments

شاهد أيضاً

الشيخ رائد صلاح: القرضاوي جعل القدس والأقصى قضية المسلمين الأولى

قال رئيس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني المحتل الشيخ رائد صلاح إن وفاة الشيخ يوسف …