أمريكيون يطالبون برفع السرية عن تقرير استخباراتي بشأن السعودية بهجمات 11 سبتمبر


طالب أهالي ضحايا وناجون من حوادث 11 سبتمبر برفع السرية عن تقرير مكتب التحقيقات الفدرالي الأمريكي الذي يوضح بالتفصيل الدور المزعوم للحكومة السعودية في الهجوم الإرهابي، وفق ما نقل موقع صحيفة “ذا هيل”.

وفي رسالة بعثوها إلى مديرة جهاز الاستخبارات الوطنية، أفريل هاينز، الأربعاء، دعت عائلات الضحايا، المسؤولة الاستخباراتية الرفيعة، إلى نشر تقرير مكتب التحقيقات الفدرالي الذي يلخص تحقيقا استمر لسنوات حول إن كان هناك مسؤولية سعودية  لتسهيل الهجمات.

وجاء في الرسالة: “عشرون عاما طويلة جدا بالنسبة لحكومتنا لإخفاء الأدلة على تورط السعودية في هجمات 11 سبتمبر. إن عباءة السرية التي تحيط بالتورط السعودي في تلك الأحداث تتعارض مع القيم الأساسية لأمتنا”.

وتأتي الرسالة بالتزامن مع إعلان الرئيس الأمريكي جو بايدن، الأربعاء، أن الولايات المتحدة تهدف إلى سحب جميع القوات الأمريكية من أفغانستان بحلول الذكرى العشرين لهجمات 11 سبتمبر.

ويقول الموقعون على الرسالة إن عائلاتهم لا تزال تسعى لتحقيق العدالة ومساءلة مرتكبي الهجوم، ودعوا هاينز إلى رفع السرية ونشر المعلومات الاستخباراتية التي يعتقدون أنها توثق تورط السعودية.

كما سعت أسر ضحايا الهجمات إلى الضغط على الحكومة الأمريكية لتحديد هوية المتآمرين وكشفهم بالكامل.

الموقعون على الخطاب أيضا هم جزء من مجموعة من المدعين الذين رفعوا دعوى قضائية ضد السعودية للمطالبة بتعويضات تقدر بمليارات الدولارات، حيث تزعم العائلات أن عملاء للحكومة السعودية متورطون في الهجمات.

وتعد الهجمات الإرهابية في 11 سبتمبر لعام 2001 أكبر هجوم على أراضي الولايات المتحدة في التاريخ، حيث خطفت مجموعة من 19 متطرفا، 4 طائرات مدينة وقادوها لتنفيذ هجمات انتحارية على البرجين التوأم لمركز التجارة العالمي في نيويورك بطائرتين، إضافة إلى طائرة ثالثة على مبنى البنتاغون بواشنطن، فيما تحطمت الطائرة الرابع في شانكسفيل بولاية بنسلفانيا بعد أن حاول الركاب استعادة السيطرة من الخاطفين.

 


Comments

comments

شاهد أيضاً

“أبو مرزوق”: مستعدون لوقف القتال حال توقف إسرائيل عملياتها ضد الأقصى والقدس

أكد موسى أبو مرزوق، نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، أن الحركة مستعدة لوقف أي …