أمن الدولة تحقق في اتهام صباحي وأبو الفتوح بالتخابر مع حزب الله

أمر نائب عام الانقلاب المستشار نبيل صادق، بفتح التحقيق في البلاغ المقدم من المحامي أشرف فرحات، مستشار التحكيم الدولي، والذي يتهم فيه كلا من رئيس حزب مصر القوية الدكتور عبدالمنعم أبو الفتوح، والمرشح الرئاسي السابق حمدين صباحي، بالتخابر مع حزب الله اللبنانى، والحرس الثورى الإيرانى بما يهدد الأمن القومى المصرى.

كلف النائب العام نيابة أمن الدولة بالتحقيق في البلاغ، بعد إحالته إلى المحامي العام الأول لنيابة أمن الدولة برقم صادر 1421.

وكان البلاغ رقم 9780 لسنه 2016 عرائض النائب العام، طالب بوضع حمدين صباحى، وعبدالمنعم أبو الفتوح، على قوائم الترقب والوصول بالمطارات والموانئ المصرية، والقبض عليهما خلال عودتهم من لبنان إلى البلاد.

واستند البلاغ إلى حكم محكمة جنايات القاهرة الصادر ضد الرئيس محمد مرسي، والمرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين د.محمد بديع، وقيادات الجماعة، وعناصر حزب الله والحرس الثورى الإيرانى، وكتائب القسام، لإدانتهم بارتكاب جريمة اقتحام السجون المصرية إبان أحداث ثورة 25 يناير.

وذكر البلاغ أن حزب الله اللبنانى عقد مؤتمرا تحت عنوان “دعم المقاومة ورفض تصنيفها بالإرهاب”، دعا إليه شخصيات من ضمنها حمدين صباحى، وعبدالمنعم أبو الفتوح، ورغم صدور حكم قضائي يدين الحزب باراتكاب جرائم إرهابية ضد الأمن القومي المصرى، إلا أنهما شاركا في المؤتمر، مما يعد إضرارا بالأمن القومي وفقا لمقدم البلاغ.

شاهد أيضاً

الأمم المتحدة: الأوضاع الإنسانية في غزة تزداد سوءا بسبب الحصار الإسرائيلي

أعلن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في الأراضي الفلسطينية (أوتشا) أن الأوضاع الإنسانية في …