أمين المجلس الثوري: نفخر بأعضائنا وهذه أهدافنا!

قال محمد شريف كامل، أمين عام المجلس الثوري، إن المجلس الثوري المصري يفخر بأن أعضاءه يمثلون المجتمع المصري بكل توجهاته الفكرية والايدولوجية والحزبية، مشيرًا إلي أن أعضاءه منتشرين في القارات الخمس.

وأَضاف شريف في تصريح خاص لـ”علامات”، أن المجلس يتميز بأنه يضم أعضاء من كل الأحزاب الرافضة للانقلاب، ورغم انتماءاتهم الحزبية والفكرية إلا أنهم ينتمون للمجلس بصفتهم الشخصية حفظا على استقلالية المجلس وابتعاده عن المصالح الحزبية، وليبقى قرار المجلس مستقل عن الأحزاب.

وأوضح الأمين العام للمجلس الثوري، أن استقلالية المجلس تمتد لتشمل اعتماده على الجهود الذاتية في تمويل نشاطه الذي يعتمد على اشتراكات الأعضاء وتبرعات المؤيدين له والواقفين في صف الثورة.

وأشار إلي أن المجلس أسس بهدف اصطفاف كافة القوى الثورية لتحقيق وحدة الثورة على أساس وحدة الرؤية السياسية وميثاق الشرف الثوري اللذان يجتمعان في وثيقة حماية الثورة، والتي بإعلانها تضاعف عدد الأعضاء، وأعطت للمجلس القدرة على توحيد الأعضاء على هدف وطريق مستمر عليه حتى إسقاط  المنظومة المغتصبة للسلطة وإخراج الجيش من العملية السياسية وإعادته لدورة الطبيعي في حماية الحدود، وبناء أجهزة الدولة على أساس من الشفافية والمحاسبية، تحقيقا لمبادئ ثورة 25 يناير من العيش والحرية والعدالة الاجتماعية والكرامة الإنسانية.

جاء ذلك ردًا على الاتهامات التي تمت توجيها للمجلس من قبل أعضاء مستقيلين منه، والخاصة بأنه يرفض دعوات الاصطفاف الثوري، والمشككة في مصدر تمويله.

شاهد أيضاً

منظمات حقوقية: سجناء مصر يدخلون الشتاء مجردين من الأمتعة والأغطية

حذرت منظمات حقوقية مصرية، بينها الشبكة المصرية لحقوق الإنسان، من أن السجناء والمعتقلين في مصر …