إسرائيل: حزب الله يفرض معادلة جديدة بهجومه الأخير وإصابة 18

أفادت وسائل إعلام إسرائيلية، اليوم الأربعاء، بارتفاع عدد المصابين في “عرب العرامشة” الذين سقطوا نتيجة هجوم حزب الله إلى 18 جريحاً.

وأشار الإعلام الإسرائيلي إلى أنه “بسبب الحادثة الصعبة في الشمال، أعلن مركز الجليل الطبي في نهاريا عن تفعيل إجراء حادث متعدّد الإصابات”.

وعلّق الإعلام الإسرائيلي على الهجوم المركّب الذي شنّته المقاومة بالصواريخ الموجّهة ‏والمسيّرات الانقضاضية على مقر قيادة سرية الاستطلاع العسكري المستحدث في “عرب العرامشة”، واصفةً إياه بالحادث القاسي وبأنّه أحد أخطر الحوادث منذ بدء الحرب.

وقالت “القناة 12” الإسرائيلية: “نحن نرى معادلة أخرى تتحطّم مقابل حزب الله، ونحن نرى جرأة من حزب الله، كما نرى تصعيداً ونرى مصابين وقتالاً يومياً منذ ستة أشهر”.

بدوره، علّق مراسل القناة للشؤون العربية، أوهاد حمو، بالقول، إنّ ما فعله حزب الله هو “جزء من المعادلة نفسها التي يحاول بلورتها منذ نصف سنة، وعلى ما يبدو ينجح”.

 وتابع حمو: “يجب القول مع عين نحو إيران والعين الثانية بما لا يقل أهمية بل وأكثر نحو حزب الله، لأنّ الضربات بين إيران وإسرائيل يمكن احتواؤها، ليست سهلة ولا تزال إشكالية، لكن مع دخول حزب الله يمكن التحوّل إلى معركة إقليمية”.

من جهته، قال معلّق الشؤون العربية في القناة، يارون شنايدر، إنّ “هناك أمرين أساسيين يجب أن نضعهما نصب أعيننا على ضوء النتائج الصعبة لهجوم حزب الله اليوم”.

وأوضح أنّ “الأول هو أنّ حزب الله يتعلّم من الحوادث السابقة، ومن استمرار القتال في الشمال، يُدخل للمعركة أدوات جديدة ويجرّبها، وهذا يترجَم بقذائف هاون ثقيلة الوزن من نوع بركان، تزن عشرات الكيلوغرامات من المواد المتفجرة، وقد رأينا استخدامها ضد قواعد الجيش الإسرائيلي”.

أما “الثاني فهو ما يسمّى الجرأة النارية، أي الدمج بين عدة أنواع من الأسلحة نحو نقطة معيّنة في آنٍ واحد، للتغلّب على الوسائل الدفاعية قدر الإمكان، ولتحقيق إصابات دقيقة، وللأسف في هذه الحادثة نجح”، بحسب شنايدر.

وكان الإعلام الإسرائيلي قد تحدّث عن أضرار كبيرة في المكان، مشيراً إلى تقارير عن إصابة مبنى وسيارة.

 وذكر مراسل قناة “كان” الإسرائيلية في الشمال، أنّ الصواريخ التي سقطت في عرب العرامشة لم يسبقها انطلاق صفارات الإنذار.

وفي هذا السياق أشارت “القناة 13″، إلى أنّ “الجيش” يفحص إذا ما كان حزب الله قد استخدم في الإطلاق على عرب العرامشة صاروخاً موجّهاً غير اعتيادي تغلّب على منظومات الكشف.

وأكّد الإعلام الإسرائيلي أنّ مسيّرة حزب الله الانقضاضية أصابت هدفها بدقة من دون أن يعترضها شيء.

 

شاهد أيضاً

بايدن بعد دعمه إسرائيل في مجازرها: لا نعترف باختصاص الجنائية الدولية!!

قال الرئيس الأمريكي جو بايدن اليوم الخميس إن الولايات المتحدة لا تعترف باختصاص المحكمة الجنائية …