إصابة 15 فلسطينيا خلال مواجهات في مخيم “قلنديا”

أصيب 15 مواطنا فلسطينيا، اليوم الإثنين، خلال اقتحام قوات الاحتلال لمخيم “قلنديا” للاجئين الفلسطينيين شمالي القدس، بهدف تفجير منزلي اثنين من شهداء “انتفاضة القدس”.

واقتحمت قوات الاحتلال مخيم “قلنديا” بعد منتصف الليلة الماضية، وانتشرت بين أزقّته بشكل مفاجئ، واعتلت أسطح بعض المنازل، تمهيداً لهدم منزليْ الشهيدين عنان أبو حبسة وعيسى عساف، بحسب وكالة “قدس برس”.

وبحسب الوكالة، قامت قوات الاحتلال بتفجير منزل الشهيد أبو حبسة، في حين هدمت جدران منزل الشهيد عساف، لتندلع على إثر ذلك مواجهات عنيفة بين الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال.

ولفتت إلى إطلاق قوات الاحتلال الرصاص الحي والمطاطي والقنابل الغازية باتجاه الشبان بشكل عشوائي، ما أدى إلى تسجيل عدة إصابات في المكان.

من جهتها، أفادت “جمعية الهلال الأحمر” الفلسطيني، بأن قوات الاحتلال منعت طواقمها من الدخول إلى مخيم “قلنديا” للتعامل مع الإصابات التي جرى التبليغ عن وقوعها خلال المواجهات.

وأكدت، أن طواقمها تعاملت مع إصابة 15 فلسطينيا داخل مخيم قلنديا، من بينها 3 إصابات بالرصاص الحي، و8 بالمطاط، و3 إصابات بشظايا، وواحدة سقوط.

شاهد أيضاً

إسرائيل: فرصة التطبيع مع السعودية تتلاشى لصعوبة موافقة أمريكا على شروطها

تتواصل التحذيرات الإسرائيلية من تراجع مسار التطبيع مع الدول العربية، سواء بسبب التشريعات القانونية المتطرفة، …