إضاءة.. الإرهاب الوسطي الجميل!

في الفيديو الذي تناوله نشطاء على الفيس بوك، وتظهر فيه قمرة الطائرة المصرية التي زعموا خطفها قبل أيام، ظهرت المضيفات وهنّ في حالة استغراق حميم في الكلام مع الخاطف، الذي جلس بينهن في وداعة مطلقة، مما شجع أحد الركاب الأجانب أن يتنحنح مستأذنا ويقول “دستور يا جماعة”!
وعلى الفور سمحت له المضيفات باقتناص اللحظة الجميلة، التي ربما لن تتكرر في تاريخ خطف الطائرات، والتقاط صورة سيلفي تخلد حالة “الإرهاب الوسطي الجميل” مع الخاطف خفيف الدم!.
وهذه كانت رسالة الانقلاب للعالم:” مهما كنا ارهابيين لكننا “اوبن مايندد”, ولا مانع أن نفرفش مع الخاطفين، ونترك المضيفات تتجولن بحرية في الطائرة، ونترك المخطوفين يذهبون ويعودون .. عادي جدا”!
يبدو أن أباهم الذي في المخابرات فلتت منك هذه الرحلة!

Comments

comments

شاهد أيضاً

أمريكا تتجه لتغيير قانون جرائم الحرب لمحاكمة الروس على أفعالهم في أوكرانيا

حثت وزارة العدل الأمريكية الكونجرس على سد الثغرات القانونية التي تجعل من الصعب على الولايات …