أخبار عاجلة

إغلاق مطعم كنتاكي بالجزائر بعد احتجاجات لدعمه إسرائيل

بعد ثلاث أيام من افتتاحه، أزالت السلطات اللافتة الإشهارية التي وُضعت على بناية كنتاكي الجزائر، ببلدية دالي إبراهيم وسط العاصمة الجزائر.

ومنذ الإعلان عن افتتاح أول فرع لمطعم “كنتاكي فرايد تشيكن”، المشهور بلقب KFC في الجزائر، تم تنظيم مجموعة من الاحتجاجات على مدار 3 أيام تُطالب بإغلاق العلاقة التجارية بسبب دعم الشركة الأمريكية للاحتلال الإسرائيلي.

وعلى المدى البعيد، تخطط سلسلة مطاعم الوجبات السريعة “كنتاكي فرايد تشيكن” لافتتاح العديد من مطاعم كنتاكي في البلاد على مدى السنوات الخمس المقبلة.

اعتبر الجزائريون أن افتتاح أول فرع لسلسلة مطاعم كنتاكي في الجزائر في هذا التوقيت، الذي يشن فيه الاحتلال الإسرائيلي حرب إبادة ضد المدنيين في غزة، (اعتبر) استفزازاً للشعب الجزائري، الذي يدعم صمود الشعب الفلسطيني.

وعلى مدار 3 أيام، تم تنظيم وقفات احتجاجية أمام مقر كنتاكي الجزائر، وصلت إلى الاعتداء على المتظاهرين، هؤلاء الذين منعوا الناس من دخول المطعم الذي بُني على مساحة 400 متر.

وحمل الجزائريون أمام مقر كنتاكي الجزائر شعارات مختلفة تدعو للمقاطعة، على غرار “قضيتك أولى من معدتك متشريش”، “بهدلتونا” ، “قاطع كنتاكي”، وكانت أبرز لافتة “لا سمح الله”، المقتبسة من كلام “أبو عبيدة”، الناطق باسم كتائب القسام.

كما ردد الجزائريون الهتاف المعهود في كل الوقفات الاحتجاجية الخاصة بالقضية الفلسطينية: “يا للعار يا للعار.. باعوا غزة بالدينار”، وأضافوا عليها: “كنتاكي برى برى.. الجزائر حرة حرة”.

ولم تخلُ مواقع التواصل الاجتماعي أيضاً من المطالب التي رفعها الجزائريون الذين طالبوا بإغلاق المطعم، بسبب الإعلان الذي نشرته الشركة على موقعها الرسمي تُساند من خلاله الاحتلال الإسرائيلي.

بدأ إنشاء مطعم كنتاكي الجزائر قبل سنتين، وافتتح رسمياً يوم 14 أبريل 2024، على مساحة تقدّر بحوالي 400 متر، وبدأ بعرض وجباته بنحو 5000 دينار جزائري، ما يعادل 30 دولاراً، الثمن الذي اعتبره الجزائريون مبالغاً فيه.

في المقابل تم تنظيم حملات على مواقع التواصل الاجتماعي تنفر المواطنين من الأكل في مطعم كنتاكي الجزائر، بسبب كمية الزيوت التي يُقلى فيها الدجاج، في الوقت الذي  يتمتع الجزائريون بنظام غذائي غني ومتنوع على النمط المتوسطي.

وأعرب نشطاء عن فخرهم بموقف المواطن الجزائري الواضح من كل العلامات التجارية الداعمة للكيان الصهيوني، حيث يرفض حسبهم بشكل لا رجعة فيه كل أنواع التطبيع، ولو مع مطعم دجاج.

يُذكر أن شركة “كنتاكي” أو “كي إف سي” كما تُعرف حالياً، سلسلة مطاعم للوجبات السريعة تختص أساساً بالدجاج المقلي، يقع مقرها في مدينة “لويفيل” بولاية كنتاكي الأمريكية، الذي أخذ تسميته منها.

يعود تاريخ افتتاح أول مطعم للعام 1952، ولديه فروع كثيرة عبر العالم، إذ يُعد ثاني أكبر سلسلة مطاعم وجبات سريعة من حيث المبيعات بعد “ماكدونالدز”.

 

شاهد أيضاً

60 مليار جنيه نفقات لمرافق العاصمة الإدارية رغم أزمة مصر الاقتصادية

قالت شركة العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية إنها تعمل خلال العام الجاري على ضخ ما بين …