إيران: الشعوب الإسلامية لم ولن تقبل التطبيع مع كيان الاحتلال الإسرائيلي

 أكد الرئيس الإيراني، “إبراهيم رئيسي”، الأربعاء، أن بلاده “تضع محاربة الإرهاب والظلم والتكفير على رأس أولوياتها”، مشددا على أن “الشعوب الإسلامية لم ولن تقبل التطبيع مع كيان الاحتلال الإسرائيلي”.

جاء ذلك في كلمة ألقاها “رئيسي” خلال مؤتمر الوحدة الإسلامية الـ 36 في طهران، مضيفا: “فشل اتفاقيات شرم الشيخ وأوسلو وكامب ديفيد يؤكد ألا أمان لأعداء الإسلام بما فيهم كيان الاحتلال”، حسبما أوردته وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية “إرنا”.

ووصف “رئيسي”، القضية الفلسطينية والقدس بأنهما أهم قضايا العالم الإسلامي، متهما أمريكا باغتيال كل من قضى على تنظيم “الدولة”.

وأضاف: “الأعداء يدّعون فقط محاربة الارهاب، لكن مَن لايعلم أن بطلا محاربة الإرهاب في العالم والمنطقة هما الحاج قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس”.

وهدد “رئيسي”، في وقت سابق، بمواجهة أي خطأ ترتكبه الولايات المتحدة في المنطقة برد قاس، معتبرا أن “تطبيع العلاقات مع إسرائيل لا يجلب الأمن للمنطقة”.

يذكر أن الإمارات والبحرين وقعتا، في سبتمبر 2020، اتفاقي تطبيع مع إسرائيل في واشنطن برعاية الرئيس الأمريكي السابق “دونالد ترامب”، ثم ما لبثت أن انضمت المغرب والسودان أواخر العام ذاته إلى ما عرف بـ “الاتفاقات الإبراهيمية”.

 

شاهد أيضاً

استطلاعات الرأي تظهر تقدم أردوغان وفوزه بالانتخابات الرئاسية القادمة

كشفت شركة جينار التركية لأبحاث الرأي والاستطلاعات تقدُّم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في استطلاع …