“ابو التاريخ” تعقيباً على إقالة الزند: دقي يا مزيكا

علق المحلل السياسي، د. محمد الجوادي، المُلقب بـ”ابو التاريخ” على إقالة المستشار أحمد الزند وزير العدل في حكومة الانقلاب، وذلك عبر تغريدة نشرها على صفحته الرسمية بموقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك”، عبر فيها ساخرًا: “انزل لي بعبد المنعم مدبولي في رائعته : زمان كان الزمان انسان .. ودقي يا مزيكا”.

وقال الجوادي في تغريدته: “حين كان المستشار الجليل الزند رئيسا لنادي القضاة على سن ورمح ومستشارا بالاستئناف، كان رئيس الحكومة شريف اسماعيل لا يزال مديرا يبحث عمن يتوسط له ليصبح مديرا عاما.. ندبا”!!

محمد الجوادي

وعلق “الجوادي” على إعتراض القضاة بعد إقالة الزند بتغريدة قال فيها: “من الوارد جدا ان تنتصر نوادى القضاة لكن انتصارها سيكون شرارة نهاية الانقلاب”.

جدير بالذكر أن رئيس حكومة الانقلاب طالب الزند بتقديم استقالته من وزارة العدل، بعد تصريحة المستفز “هاحبس النبي” ،إلا أن الزند لازم منزله ولم يتقدم باستقالته، ما اضطر رئيس الحكومة إلى “إقالته” من منصبه، فيما اعترض القضاة على الاقالة، وقاموا بجمع اكثر من 250 توقيعا اعتراضا على قرار الإحالة، وهددوا بالتوقف عن العمل.

شاهد أيضاً

منظمات حقوقية: سجناء مصر يدخلون الشتاء مجردين من الأمتعة والأغطية

حذرت منظمات حقوقية مصرية، بينها الشبكة المصرية لحقوق الإنسان، من أن السجناء والمعتقلين في مصر …