“اتحاد الشغل” يتهم سلطات قيس سعيد بتسييس المساجد

قال سامي الطاهري، الناطق باسم “اتحاد الشغل”، إن وزير الشؤون الدينية يعتبر قطاع الشؤون الدينية ريعاً يتصرف فيه حسب أهوائه ورغباته الخاصة، وفق جريدة “الشعب” الناطقة باسم الاتحاد.

وأضاف، خلال مؤتمر للاتحاد، إن وزارة الشؤون الدينية “تشهد توتراً في المناخ الاجتماعي وتواتر العديد من الانتهاكات في حق الإطار المسجدي وموظفي الوزارة وتدهور الوضع المهني والاجتماعي والمالية، وهو الأمر الذي يستدعي من الجامعة العامة للشؤون الدينية (التابعة للاتحاد) أن ترفع للرأي العام جملة التجاوزات والانتهاكات والوضع المتردي للعاملين في القطاع وضرورة تطويره خاصة في ظل غياب العديد من التشريعات”.

وأكد الطاهري أن “هناك إرادة على امتداد الحكومات المتعاقبة، مع بعض الاستثناءات، لمحاولة السيطرة على قطاع الشؤون الدينية، وعلى الفضاء الديني وتوظيفه سياسياً، مشيراً إلى أن أحد العناوين النضالية للجامعة العامة للشؤون الدينية تحييد الشأن الديني عن كل توظيف”.

وأضاف: “هذه الإرادة التي تريد الهيمنة على القطاع عادت بقوة في هذه الفترة من طرف الوزير الحالي، والجامعة العامة ونقابات القطاع، بالتنسيق مع قيادة المنظمة ستخوض كل النضالات المتاحة دفاعاً عن الحقوق المهنية والاجتماعية، وعن استقلالية قطاع الشؤون الدينية”.

 

شاهد أيضاً

الأمم المتحدة: الأوضاع الإنسانية في غزة تزداد سوءا بسبب الحصار الإسرائيلي

أعلن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في الأراضي الفلسطينية (أوتشا) أن الأوضاع الإنسانية في …