“اتحاد المحامين” يناشد إنقاذ معتقلي العقرب

دعت منظمة “اتحاد المحامين للدراسات القانونية والديمقراطية”، لإنقاذ المساجين السياسيين في سجن وادي النطرون شمال مصر، بعدما منعت عنهم إدارة الانقلاب المياه لعقابهم.

وقال المنظمة في بيان أمس الأربعاء، أنه وصلها شكاوى من السياسيين المسجونين بسجن وادي النطرون، الخاضع لسلطات الانقلاب العسكري، من سوء المعاملة لهم داخل ما أسموه بالقبر، إذ إنهم محبوسون في مكان لا يدخل الهواء إليه، وهذا النوع من العقاب قد شمل كافة المساجين المتواجدين على ذمة قضايا سياسية.

وقال مدير عام الاتحاد “شادي طلعت”: “المساجين السياسيين، اعترضوا على منع الهواء عنهم في زنازينهم التي تفتقر للتهوية، فتم عقابهم بحرمانهم من المياه، بما في ذلك مياه الشرب، فقرروا الإضراب عن الزيارات اعتراضا على منع المياه عنهم”.

ووصف ما يجري مع المساجين بأنه “غير قانوني، ولا دستورية، ومخالف للقانون الدولي، وانتهاكا صارخاً، لحياة هؤلاء الناس”، مشيرا لسعي منظمة اتحاد المحامين، لرفع شكوى لسلطات الانقلاب، لوقف كافة التجاوزات فوراً في سجن وادي النطرون.

وتابع: “نتمنى أن يصدر قرار من وزير الداخلية، يتم فيه الإعلان عن كف الأذى عن المساجين السياسيين، بسجن وادي النطرون”.

Comments

comments

شاهد أيضاً

أمريكا تتجه لتغيير قانون جرائم الحرب لمحاكمة الروس على أفعالهم في أوكرانيا

حثت وزارة العدل الأمريكية الكونجرس على سد الثغرات القانونية التي تجعل من الصعب على الولايات …