احتجاج فى بريطانيا ضد ترويج الحكومة للبقاء فى الاتحاد الأوروبى

وقع عشرات الآلاف من البريطانيين على عريضة على موقع البرلمان تطالب الحكومة بوقف انفاق الملايين من أموال دافعى الضرائب على طباعة كتيبات تشرح أهمية بقاء البلاد فى الاتحاد الأوروبى فى استفتاء يوم 23 يونيو القادم.
وتخطط الحكومة الى انفاق أكثر من 9 ملايين استرلينى على كتيبات توزع الى 27 مليون منزل لدعم حملة البقاء فى الاتحاد الأوروبى.
 وتقول العريضة، التى وقع عليها أكثر من 160 ألف شخص تحت عنوان “أوقفوا كاميرون من انفاق أموال دافعى الضرائب على منشورات مؤيدة للاتحاد الأوروبى”، إن الناخبين يستحقون استفتاء عادلا، دون حملات حكومية متحيزة بتمويل من دافعى الضرائب.
ومن المنتظر أن ينظر البرلمان فى العريضة بعد أن تخطى عدد الموقعين عليها 100 ألف شخص.
وتقول الحكومة أن الكتيب المكون من 14 ورقة مخصص للرد على طلبات المواطنين ‏فى ‏الحصول على مزيد من التفاصيل بشأن الاستفتاء على عضوية الاتحاد الأوروبى من ‏خلال ‏اعلان الحقائق بصرف النظر عن موقف الحكومة.‏
وسيتم تمويل مبلغ ال9.3 مليون استرلينى من أموال دافعى الضرائب، حيث تتكون من ‏‏6 ‏ملايين استرلينى لطباعة الكتيبات وتوزيعها، اضافة الى أكثر من ثلاثة ملايين ‏استرلينى ‏للترويج للنسخة الالكترونية على الانترنت.‏ 

شاهد أيضاً

منافسا عمران خان يتفقان على تشكيل حكومة ائتلافية بباكستان برئاسة شريف

أعلن حزبان بارزان يمثلان سلالتين سياسيتين في باكستان، أنهما توصلا إلى اتفاق من شأنه تقاسم …