الرئيسية / فكر ودعوة / احمد المحمدي إبراهيم .. نشر الوعي وعودة القيم
احمد المحمدي المغاوري

احمد المحمدي إبراهيم .. نشر الوعي وعودة القيم

بقلم احمد المحمدي إبراهيم


على مدار التاريخ ولا يزال كارهي هذه الأمه يتربصون بها وبأبنائها(يريدون ليطفئوا نور الله) قال تعالى(وَلَا يَزَالُونَ يُقَاتِلُونَكُمْ حَتَّىٰ يَرُدُّوكُمْ عَن دِينِكُمْ-217 البقره )وحين تعثرت حيلهم وفشل مكرهم في الماضي من غزو وحروب واستعمار واستعصت عليهم ،عرفهم الشيطان من أين نؤكل فعملوا على فرقتنا وهدم قيمنا وثوابتنا )في الحديث( إِنَّ الشَّيْطَانَ قَدْ أَيِسَ أَنْ يَعْبُدَهُ الْمُصَلُّونَ فِي جَزِيرَةِ الْعَرَبِ، وَلَكِنْ فِي التَّحْرِيشِ بَيْنَهُمْ )مسلم عن جابر رضي الله عنهما

والأمة تشكو ضياع القيم وغياب الوعي والتشرذم حيث تكالب عليها الأكله وأبناء القرده.وأصبح حالها كما قال الشاعر:ما أنا الشاكي ولكن أمة .. .. أصبحت تشكو كما يشكو اليتامى
تبصــر الشر ولا تنكره .. .. وعن المعــروف ـ جبنا ـ تتعـامى
وتداري كل أفــاك ولــو .. .. بث في أبنائــها الــرأي الحــرامـا
وترجي من أعاديها الهدى .. .. وتواليــهم قضــاء واحتــكــامـا
كم صفيق الوجه صفقنا له .. .. وسفــيه قـــد جعــلنـــاه إمـامــا
وشريف القصد شهرنا به .. .. وظــلمــناه اعـتــداء واتـهــامــا

فحين تضيع القيم وتغتالها أيدي غارقة في الفساد نكتشف أن ثمة لصوص وقطاع طرق اخترقوا قلوب العوام.وعاثوا فيها فسادا،ويمكرون ليل نهار يكذبون ويكذبون إلى درجة أن الشعوب لم تعد تبصر إلا ظلام الكذب،وللأسف تلبدت هذه القلوب بالغيوم فأمطرت الرذيلة والافتراءات على أهل الحق وغاب النورعن أعينهم الذي كانت تسير على شعاعه!قيم سكنت فيها هذه الأمة ذات يوم(قيم الإسلام الحنيف)حتى اصبحنا في خضم كم هائل من السواد والأحقاد.

ومجرموا هذ العصر يعملون على زعزعة ثقتنا في كل شيء وهدم القيم (كل القيم) في ظل سنوات خدعات؟التي قال عنها رسولنا في الحديث عن أبي هريرة قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم[ستكون سنوات خداعات،يصدق فيها الكاذب ويكذب فيها الصادق،ويؤتمن فيها الخائن ويخون فيها الأمين،وينطق فيها الرويبضة”قيل:وما الرويبضة؟قال:”الرجل التافه يتكلم في أمر العامة]وفي رواية”الرجل السفيه يتكلم في أمرالعامة”وأخرى(الفويسق يتكلم في شأن العامه)وهذا الخلل في الموازين والانحدار في القيم سببه أن تصدرالمشهد أناس أراذل لا قيمة لهم ولا وزن.ووسد الأمر الى غير أهله وتصدر كل كذاب خؤون ومعتد أثيم الأمر،فضاعت الأمانه،و نطق فينا الرويبضة،والرويبضة كما ذكرالعلماء:هوتصغير لرابضة.وهو الإنسان الخسيس الحقير العاجز الذي ربض عن معالي الأمور،وقعد عن طلبها”(ابن الأثير)وقد وصفه النبي بثلاثة أوصاف كلهاتدل على النقص والحقارة والخسة والذلة فقال(السفيه-والفويسق- والتافه)والسفيه هو من لا عقل له،أوناقص العقل الطائش.والفويسق:تصغيرفاسق”وهذا التصغير للتحقير”وهوالإنسان الفاجرالعاصي الخارج عن طاعة الله-والتافه:هوالحقير الذي لا مقام ولا قدرله،ولا وزن له)وحين تصدرت مثل هذه الشاكلة المجرمه للمشهد ،عملوا على صنع كيانات ورويبضه عده في كل الميادين لهدم القيم والثوابت والرموز، صنعوا فينا الدواعش والقواعد وبهذه الصوره الممسوخه لهدم مفهوم الجهاد في سبيل الله.وصنعوا رويبضة إعلام لبث الشائعات ونشر الكذب،زرعوا فينا بغاة فنانين وراقصين لهدم والاخلاق،زرعوا فينا جهلة(علماء سُلطه) لهدم وزعزة الثقه في العلم ونالوا من علماء الأمة الرواسخ،زرعوا فينا الفقر لنشرالحقد وهدم الحب،حب(الوطن والجار والصديق وحتى الأهل)وقطع الرابطه بين الشعب الواحد حتى قالوا(إحنا شعب وانتوا شعب)،زرعوا فينا عملاء خونه لديننا وأوطاننا وأفقروا الناس ليطفئوا نور الإيمان من صدورهم ليهدموا فينا الثقة في القادة وأولي الأمر الأوفياء ،ودورنا هو نشر الوعي وإبراز القيم بكل ما لدينا من وسائل.لنأخذ بايدي الناس الى الله ونعيد الثقة في قيمنا وثوابتنا ولنقتل اليأس فينا وننشر الأمل.ولنبني معا ما تهدم من قيم لنعيد هذا النور إلى تلك العيون التي غاب عنها بفعل لص مجرم أصرعلى ألا نرى سوى السيئ فهيا بنا نعلنها(أنا مشروع أخلاق)ولا يرى منا الناس إلا الأحسن.والله معنا ولن يترنا.وسيتم الله نورة ولو كره المجرمون.


Comments

comments

شاهد أيضاً

لا تبطلوا صدقاتكم بالمن والأذى!

قد يكون إنفاق المال على سبيل الوجوب أو صدقة التطوع، من أثقل الأعمال على النفوس، …