ارتفاع وفيات كورونا الي 2118 وتسجيل أدنى مستوى للإصابات منذ شهر


ارتفاع وفيات كورونا الي 2118 وتسجيل أدنى مستوى للإصابات منذ شهر

علامات اون لاين –وكالات

ارتفعت حصيلة الوفيات بسبب فيروس كورونا المستجد في الصين إلى 2118 حالة على الأقل، بعد أن سجلت البلاد 114 حالة وفاة جديدة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

وتم تسجيل 394 إصابة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، في أدنى حصيلة يومية يسجّلها الوباء في الصين منذ حوالي شهر ليرتفع إجمالي الإصابات المؤكدة في الصين إلى 74576 حالة، في حين أعلنت السلطات أن 1779 مريضا تماثلوا للشفاء وخرجوا من المستشفيات.

وقالت لجنة الصحة في تحديثها اليومي لحصيلة الوفيات والإصابات إنّ عدد الإصابات المؤكّدة بالفيروس حتى اليوم ارتفع في الصين (باستثناء هونغ كونغ وماكاو) إلى أكثر من 74,500 إصابة، في حين ارتفع عدد الوفيات الناجمة عن الوباء إلى 2,118 وفاة.

وأوضحت اللجنة أنّ الغالبية العظمى من هذه الوفيات والإصابات الجديدة سجّلت في مقاطعة هوباي (وسط) وبالتحديد في عاصمتها ووهان، المدينة التي ظهر الفيروس فيها للمرة الأولى في أواخر ديسمبر/كانون الأول 2019 وبلغ عدد الإصابات الجديدة بالفيروس خارج مقاطعة هوبي 45 فقط.

وفي كوريا الجنوبية أعلن عن اكتشاف 31 حالة إصابة جديدة في كورونا، وقالت المراكز الكورية لمكافحة الأمراض والوقاية منها في بيان لها إنها سجلت 31 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا اليوم الخميس ليصل عدد المصابين في البلاد إلى 82.

 وأوضحت المراكز أن من بين الحالات الجديدة 23 حالة تبين أن لها صلة (بقداديس) كانت تحضرها مريضة تبلغ من العمر 61 عاما في مدينة دايجو بوسط البلاد أثبتت التحاليل إصابتها بالفيروس.

ونشرت كنيسة شينتشيونجي بيانا على موقعها الإلكتروني الأربعاء أكدت فيه أن عشرة من أعضائها التقطوا الفيروس بتعاملهم مع المرأة التي كانت تحضر (القداديس).

ويعتقد أنّ الفيروس ظهر أولاً في مدينة ووهان في سوق لبيع الحيوانات البرية وانتشر بسرعة مع حركة انتقال كثيفة للمواطنين لتمضية عطلة رأس السنة القمرية في يناير/ كانون الثاني.

 من ناحية أخرى أعلنت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية اليوم الخميس وفاة اثنين من ركاب السفينة السياحية دايموند برنسيس الموبوءة بفيروس كورونا، وهي التي خضعت للحجر الصحي في اليابان.

وقالت وسائل إعلام يابانية إنّ العجوزين هما رجل وامرأة في الثمانينيات من عمرهما وقد تم إخلاؤهما من السفينة “دايموند برينسيس” يومي 11 و12 الجاري بعد أن بدا عليهما أنّهما غير مصابين بالفيروس، لكن سرعان ما ظهرت عليهما أعراض المرض فأدخلا المستشفى حيث توفيا.

العجوزان المتوفيان يعتبران أول شخصين يفارقان الحياة من أصل أكثر من 600 شخص انتقلت إليهم العدوى على متن السفينة الموبوءة، في وقت أعلن فيه تسجيل 79 إصابة جديدة بالفيروس على متن السفينة.

وبذلك يصل إجمالي عدد المصابين على متن السفينة السياحية إلى 621 شخصا، وبهذا تصبح “دايموند برينسيس” الراسية في ميناء يوكوهاما، بضواحي طوكيو، أكبر بؤرة للفيروس خارج الصين.

 

منطقة المرفقات


Comments

comments

شاهد أيضاً

ردا على “مناورات أنقرة”.. الجيش المصري يجري مناورات “حسم-2020”

أعلنت القوات المسلحة المصرية، اليوم الخميس، إجراء مناورات عسكرية اليوم، تزامنا مع إعلان أنقرة تنفيذ …