استشهاد “لاجئ سوداني” بعد طعنه جنديًّا إسرائيليًّا بعسقلان

أعلنت شرطة الاحتلال الإسرائيلي، الأحد، عن وفاة منفذ عملية طعن الجندي الإسرائيلي في عسقلان متأثرًا بجراحة، مشيرة إلى أنه لاجئ سوداني.

وكان ذلك الرجل السوداني قد أصيب بجروح بليغة، في وقت سابق الأحد، بطلق ناري خلال ملاحقة الشرطة له، بعد تنفيذه عملية طعن.

وكان جندي إسرائيلي قد أصيب بجروح جراء طعنه في حافلة ركاب، وسارع الشاب السوداني إلى الهروب إثر ذلك، إلا أن الشرطة تمكنت من اللحاق به.

وتكررت عمليات طعن ودهس المستوطنين في مدن الضفة الغربية في الآونة الأخيرة، بعد تصاعد انتهاكات المستوطنين المتشددين تجاه الفلسطينيين.

ودخل آلاف السودانيين إسرائيل منذ سنوات بشكل غير مشروع بحثًا عن عمل. وتقدر الأمم المتحدة وجود 53 ألف لاجئ وطالب لجوء، بينهم 14 ألف سوداني في البلاد، دخلتها غالبيتهم من سيناء بصورة غير قانونية.

شاهد أيضاً

جماهير تونس ترفع علم فلسطين في الدقيقة 48 للتذكير باحتلالها

رفع مشجعون تونسيون أعلاما أخرى لفلسطين وارتدوا شارات بألوان “الكوفية الفلسطينية”- جيتي رفعت الجماهير التونسية …