الرئيسية / سلايد / استطلاع: الأوروبيون والصينيون لا يغسلون أيديهم بعد الحمام ومسلمو أوروبا الاكثر نظافة

استطلاع: الأوروبيون والصينيون لا يغسلون أيديهم بعد الحمام ومسلمو أوروبا الاكثر نظافة

علامات أونلاين -خاص


أعدت احدى المجلات الاوربية تقريرا عن نسبة من يغسلون أيديهم بعد الخروج من المرحاض من السكان في اوروبا وكانت اعلى نتيجة هي البوسنة تلتها تركيا المسلمتين بأكثر من 94% بينما ايطاليا وفرنسا حوالي 60% فقط.

كما نشرت فضيحة تؤكد أن 70% من عمال المطاعم في الصين وكوريا وتايلند لا يغسلون أيديهم بعد خروجهم من الحمام و46% تقريبا في 11 بلد أوربي الناس في شرق آسيا وفي الغرب تقف بالطوابير على محلات المطاعم الحلال لأنهم أدركوا أن المسلمين يتوضؤون خمس مرات في اليوم.

الهولنديون الأقل

ولا يغسل نصف الشعب الهولندي أيديهم بعد الخروج من الحمام، فيما يُعد البوسنيون الشعب الأكثر نظافة بين الأوروبيين بحسب نتيجة استطلاع أجرته إحدى المؤسسات البحثية في عام 2015، شمل بلدان القارة الأوروبية.

 ويوضح استطلاع لمعهد جالوب أن نصف سكان هولندا لا يغسلون أيديهم بالصابون عند خروجهم من الحمام.

ويُصادف الخامس عشر من تشرين الأول/أكتوبر اليوم العالمي لغسل اليدين، ما يؤكد ضرورة غسل الأيدي مراراً لأن الأيدي غير المغسولة تساهم بتفشي الأمراض الفتاكة في كثير من الأحيان.

 والرسالة البسيطة لليوم العالمي لغسل اليدين: اغسل يديك قبل الأكل وبعد الذهاب إلى المرحاض، من هنا أصبح هذا اليوم يمثل قضية نبيلة وجديرة بالاهتمام.

ويساهم غسل اليدين بالصابون بتقليل وفيات الرضع، بسبب الالتهاب الرئوي وأمراض الجهاز التنفسي الأخرى بنسبة تصل إلى 25 ٪، والإسهال والأمراض المعوية الأخرى بنسبة تصل إلى 50 ٪.

 ويعتبر الاهتمام الزائد بنظافة اليدين، الطريقة الأسهل والأرخص والأكثر فعالية لتقليل وفيات الأطفال.

هل تغسل يديك بعد المرحاض؟

وبعد استطلاع للرأي أجرته مؤسسة غالوب عام 2015، والسؤال هو “هل تغسل يديك تلقائيًا بالماء والصابون بعد الذهاب إلى المرحاض”؟ تبين أن أكثر المشاركين نظافة هم البوسنيون (96٪)، يليهم الأتراك (94٪).

ولا شك في أن هذه الدرجات العالية مرتبطة بالوضوء للصلاة 5مرات يوميا وغسل اليدين (والفم والأنف والذراعين والرأس والقدمين) كما أن شعوب البلقان الأخرى هي من بين أكثر الشعوب اهتماما بالنظافة في أوروبا، لكنها أقل بقليل من البوسنيين والأتراك.

 الشعب الأوروبي الوحيد الذي يتمتع بهذا المستوى من نظافة ما بعد الحمام هم البرتغاليون (85٪، أمّا الدفعة التالية من البلدان فتقل مرة أخرى بحوالي 10%، وتتصدر أيسلندا والسويد وألمانيا (78%).

بينما تُعد بلغاريا (72 ٪) بقعة قذرة نسبياً في منطقة البلقان النظيفة وتبدو أوكرانيا (71٪) نظيفة، مقارنةً بالشعب الروسي قليل النظافة (نسبياً).

 ونلاحظ انخفاض إلى الستينيات، في بولندا التي لديها أعلى الدرجات (68 ٪)، تليها إستونيا (65 ٪) وجارتها روسيا (63 ٪ أما فرنسا فتبلغ النسبة فيها (62٪) وإسبانيا (61٪) وبلجيكا (60٪) وتقع جميعها في قاع الستينيات فيما تحتل إيطاليا نسبة منخفضة تصل إلى57٪.


Comments

comments

شاهد أيضاً

الصحة السعودية: الإصابة بكورونا داخل المملكة قد تصل إلى 200 ألف حالة خلال الأسابيع المقبلة

أعلن وزير الصحة السعودي توفيق الربيعة الثلاثاء أنّ بلاده تتوقّع ارتفاعا كبيرا بالإصابات بفيروس كورونا …