اعتصام مفتوح للعاملين بالمصرية للاتصالات لتنفِّيذ مطالبهم

احتشد العاملون بالشركة المصرية للاتصالات، اليوم الأربعاء، داخل سنترال رمسيس، في اعتصام مفتوح لحين تحقيق مطالبهم. وتوالى وصول المتضامنين من كافة فروع الشركة المصرية للاتصالات، إلى مقر الاحتجاج بسنترال رمسيس، لليوم الثاني على التوالي. وعبَّر العاملون عن استياءهم من مجلس إدارة الشركة، مؤكدين نهبهم لحقوقهم في علاوات يستحقونها، وعدم إقرارهم للائحة الجديدة الخاصة بهم. وطالب المعتصمون بفرق علاوة سنوية لتصبح 10%، بالإضافة إلى إقرار حقهم في نصيب أرباح الشركة ، طبقاً للميزانية السنوية لا تقل عن 12%. وجاءت احتجاجات العاملين بسبب خفض شهور الأرباح السنوية للعاملين من 12 شهرًا إلى 9 أشهر فقط، على الرغم من إعلان المجلس المؤقت عن أرباح ضخمة بلغت 3 مليارات جنيه. وعقد المهندس أسامة ياسين، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب للشركة المصرية للاتصالات بالمجلس المؤقت، اجتماعا طارئا بمجلس الإدارة بالقرية الذكية، اليوم،  لمناقشة مطالب العاملين، وإعادة النظر فيما يتعلق بصرف أرباح العاملين عن العام الماضي 2015.

شاهد أيضاً

استطلاعات الرأي تظهر تقدم أردوغان وفوزه بالانتخابات الرئاسية القادمة

كشفت شركة جينار التركية لأبحاث الرأي والاستطلاعات تقدُّم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في استطلاع …