الأمم المتحدة: أكثر من 10 آلاف امرأة قُتلن في غزة منذ بدء الحرب

 أفادت تقديرات لهيئة الأمم المتحدة، أنّ أكثر من 10 آلاف امرأة استشهدن في غزة منذ بدء العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، منذ السابع من أكتوبر 2023 الماضي.

وأوضح التقرير، أنّ من بين النساء الشهيدات، ما يقدّر بنحو 6  آلاف أم تركن 19 ألف طفل يتيماً.

كما أنّ أكثر من مليون امرأة وفتاة فلسطينية في القطاع يواجهن “جوعاً كارثياً”، مع عدم إمكانية الحصول تقريباً على الغذاء أو مياه الشرب الآمنة، مما يخلق مخاطر تهدد حياتهن.

كذلك، أشار إلى أنّ “كل 10 دقائق يُصاب طفل أو يموت”.

وتتعرض المرأة الفلسطينية في قطاع غزة لأسوأ كارثة إنسانية من القتل والتشريد والاعتقال والإجهاض والأوبئة والموت جوعًا نتيجة العدوان “الإسرائيلي”.

والشهر الماضي، كشف المتحدث باسم وزارة الصحة الفلسطينية في غزة  د. أشرف القدرة،  أن الاحتلال قتل 9 آلاف امرأة فلسطينية في القطاع جرّاء تواصل الحرب على قطاع غزة منذ 7  أكتوبر الماضي.

وأعلنت الوزارة في بيان أصدرته  عشية يوم المرأة العالمي الموافق 8 مارس من كل عام  أن الاحتلال الإسرائيلي قتل نحو 9 آلاف سيدة منهن آلاف الأمهات والسيدات الحوامل والكوادر الصحية.

وأكد القدرة أن المجتمع الدولي تنكر لحقوق المرأة الفلسطينية وصمت عن الانتهاكات “الإسرائيلية” المستمرة بحقها، ما ساهم في الإبادة الجماعية التي تتعرض لها النساء الفلسطينيات وأطفالهن وعائلاتهن يوميًا على يد القوات “الإسرائيلية” المدعومة أميركيا وأوروبيًا.

وأشار إلى أن النساء يشكلن 49% من سكان قطاع غزة معظمهن في سن الإنجاب، مما يفاقم أوضاعهن الصحية والنفسية نتيجة العدوان “الإسرائيلي”.

وطالب القدرة مؤسسات المرأة حول العالم بالوقوف إلى جانب المرأة الفلسطينية وتحشيد الطاقات للمطالبة بوقف العدوان “الإسرائيلي”.  كما دعا الأمم المتحدة إلى ضرورة العمل على وقف فوري للعدوان “الإسرائيلي” والإبادة الجماعية التي تتعرض لها المرأة الفلسطينية وأسرتها.

 

شاهد أيضاً

ذوو أسرى إسرائيليين: إنهاء الحرب في غزة هو السبيل الوحيد لإعادة أبنائنا

جدد ذوو أسرى إسرائيليين في غزة، السبت، مطالبهم بإنهاء الحرب على القطاع، معتبرين ذلك “الطريق …