الأمم المتحدة: أكثر من 592 ألف سوري يعيشون في مناطق محاصرة

قال وكيل الأمين العام للشؤون الإنسانية ستيفن أوبراين، أن ما يقدر بـ592700 شخص يعيشون في مناطق محاصرة في سوريا حالياً.

وذكر أوبراين لمجلس الأمن الدولي أن البيانات المحدثة أظهرت زيادة بمقدار 75 ألفا عن تقديرات تم نشرها منذ أقل من أسبوعين، وفق وكالة اﻷنباء اﻷلمانية.

وفصل أوبراين الأرقام مشيراً إلى أن هناك 452700 شخص تحاصرهم الحكومة السورية في مواقع مختلفة حول دمشق وحمص، ويحاصر تنظيم داعش 110 ألاف شخص في دير الزور.

وتحاصر قوات جماعات مسلحة غير حكومية وجبهة النصرة 20 ألف شخص في فوعة وكفريا وإدلب، ويرزح 10 آلاف شخص تحت وطأة حصار القوات الحكومية وجماعات مسلحة غير حكومية في اليرموك.

وأضاف أوبراين أن “هذه الأرقام صادمة فهي تؤكد موقف المدنيين بالغ التدهور، حتى في أوقات تطبيق وقف الأعمال العدائية”.

وتابع قائلاً “ينبغي أن يتوقف عقاب المدنيين عن طريق تكتيكات الحصار فوراً”.

وقدر تقرير للأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون بتاريخ 19 مايو عدد الأشخاص المحاصرين في 18 موقعاً بسوريا بـ517700 شخص، وقد مثل التقرير زيادة عن الرقم الذي سبقه، وهو 480700 شخص نظراً لورود أرقام أكثر دقة من المناطق المحاصرة.

شاهد أيضاً

ناشونال إنترست: إبعاد عسكر السودان عن الحكم قد يضر بواشنطن

هذا الأسبوع يعد حاسما في توجه السودان نحو الغرب، بحسب مقال بمجلة ناشونال إنترست (The …