الأمم المتحدة: لا نتعامل مع الانتخابات البرلمانية بسوريا

أعلنت الأمم المتحدة أنَّها لا تتعامل مع الانتخابات البرلمانية التي سيجريها نظام الرئيس السوري بشار الأسد في المناطق الخاضعة لسيطرته غدًا الأربعاء، مشيرةً إلى أنَّها تركِّز على مفاوضات جنيف.

جاء ذلك على لسان فرحان حق نائب الناطق باسم الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، في مؤتمر صحفي بمقر المنظمة الدولية في نيويورك، اليوم الثلاثاء، حسب “الأناضول”.

وقال حق: “نحن لا نتعامل مع هذه الانتخابات، وتركيزنا الآن منصب على جولة المحادثات المقبلة المزمع انطلاقها في جنيف غدًا، ومن جانبنا نسعى أن تضمن جميع أطراف الأزمة عدم انزلاق العنف في سوريا إلى نطاق أكبر”.

وردًا على أسئلة الصحفيين بشأن ورود أنباء حول إعلان النظام السوري بالتنسيق مع القوات الروسية قرب اقتحام مدينة حلب “شمال”، أجاب بالقول: “لقد حدث انخفاض هائل في أعمال العنف بسوريا في الأسابيع الأخيرة، وقد نجحت الجهات الضامنة في منع خروج انتهاكات وقف الأعمال العدائية عن السيطرة، ونحن نسعى إلى التأكد من ضمان جميع الأطراف عدم الانزلاق إلى أعمال عنف إضافية”.

وكان مجلس الأمن الدولي اعتمد بالإجماع يوم 26 فبراير الماضي، قرارًا أمريكيًّا روسيًّا، حمل رقم 2254، حول “وقف الأعمال العدائية” في سوريا، والسماح بـ “الوصول الإنساني للمحاصرين”، غير أنَّه قُتل أكثر من 30 مدنيًّا معظمهم من الأطفال والنساء، وأصيب العشرات بجروح، في قصف للطيران الحربي التابع للنظام السوري، في 31 مارس الماضي، على بلدة دير العصافير، في الغوطة الشرقية لدمشق.

ووثَّقت “الشبكة السورية لحقوق الإنسان”، قبل أيام، مقتل 623 مدنيًّا، خلال مارس الماضي، على يد الأطراف المتنازعة في سوريا، أغلبهم قُتلوا على يد قوات النظام.

جديرٌ بالذكر أنَّ جولةً جديدةً من المفاوضات السورية غير المباشرة سنطلق غدًا الأربعاء، بجنيف بين المعارضة والنظام، لإيجاد حل للأزمة في سوريا.

شاهد أيضاً

إذاعة أمريكية: بوشنل لم يحرق نفسه من أجل غزة فحسب بل تبرع بمدخراته لأطفالها

كشف الصحفي الأمريكي كويل لروانس أن الجندي الأمريكي آرون بوشنل (25 عاما)، خصص مدخراته لأطفال …