الأوقاف تقيل وكيلها الشيخ عبادة لوصفه المصلين في خطبة الجمعة بالمتطرفين ومحاولة طردهم


قررت وزارة الأوقاف إعفاء الشيخ صبري عبادة وكيل الوزارة من منصبه مديرًا لمديرية أوقاف الإسماعيلية، بعد مذكرة مقدمة من رئيس القطاع الديني والوكيل الدائم ورئيس الإدارة المركزية للتفتيش والرقابة بوزارة الأوقاف، بعدما جموع المصلين بمسجد المطافئ أمس الجمعة سبتمبر في صلاة الجمعة ووصف بعض المصلين بالإرهابيين.

وتحدثت بوابة أخبار اليوم عن مصادرها أن سبب إعفاء الشيخ صبري عبادة من منصبه هو “إثارة جمهور المصلين في خطبة الجمعة بخطبته غير المسئولة” على حد تعبير المصدر.

كان الشيخ عبادة يلقي خطبة الجمعة حول “حق الوطن والمشاركة في بنائه”، ومع شعوره بتململ بعض المصلين، هاجم المصلين في المسجد، ونعتهم بـ”المتطرفين”، قائلاً لهم: “فيه ناس كتير مش عاجبها كلامي .. اللي مش عاجبه يمشي”.

وهو ما تسبب في حالة من الفوضى داخل المسجد، ودفع الحاضرين إلى محاولة الهجوم عليه والفتك به، قبل أن ينقذه القائمون على المسجد من أيديهم ويصطحبونه إلى مكتب الإمام ويتم طرده هو من المسجد.

“عبادة” قال إن الخطبة لم تعجب بعض الموجودين، “لما قمت به من سرد وكشف حقيقة الإخوان وخاصة في مجال التبرعات، حيث قمت بذكر مؤسسات معينة يتم التبرع لها، وهنا قام مجموعة من الإخوان بإثارة البلبلة داخل المسجد”.

وقال أحد المصلين، أنَّ الخطيب وقع في سقطة كبيرة عندما قال وهو على المنبر “اللي مش عاجبه يطلع بره”، وتجاوز كل الحدود وكأن المسجد بيته الخاص، بعدما احتج المصلين على قوله: “نص المصلين إرهابيين ونصفهم الثاني مسلمين”.

وشهدت خطبة الجمعة، 17 سبتمبر 2021 في مسجد المطافئ بمحافظة الإسماعيلية، غضبا شعبيا، ضد الشيخ صبري عبادة، وكيل وزارة الأوقاف؛ بعدما اتهم عددا من المصلين بالمسجد بـ “التطرف” بشكل عشوائي.

وقال أحد المصلين، إنه بمجرد اعتلاء الشيخ صبري عبادة وكيل وزارة الأوقاف، المنبر، لإلقاء خطبة الجمعة بمسجد المطافئ؛ تحدث عن أهمية نبذ العنف والتطرف، إلا أنه اشتد في النقاش على بعض المصلين، مؤكدا أنه يعلم أن هناك بعض المتطرفين يترددون على مسجد المطافئ؛ وهو ما تسبب في حالة اختناق لدى الحضور، وطالبوه بالنزول عن المنبر.

وقال محمود عبد الجواد، أحد المصلين: “أنا كنت حاضر، ووكيل الوزارة قال عبارات لا تصح من عالم، ومن على المنبر، في وسط الخطبة، حيث وجه كلامه للمصلين: «اللي مش عاجبه كلامي يطلع بره»؛ وهو ما أثار غضب المصلين”.

وأوضح محمود اسماعيل، أحد المصلين: “الخطبة كانت عن حب الوطن لكن كان في تلميحات سياسية، ثم قال: في ناس كتير مش عاجبها كلامي، ومرة واحدة قال: اللي مش عاجبه يمشي، وكانت هذه بداية المشكلة”.

وأضاف: “وفي آخر الخطبة، قال: بعد إذن الشيخ أحمد إمام المسجد، أنا هاجي الجمعة بعد القادمة؛ فرد عليه بعض المصلين: مش عاوزينك، ثم أقيمت الصلاة، وتقدم هو لإمامة المصلين، وقبل بداية الصلاة، قال بالنص: “مسجد المطافئ نصه مسلمين، ونُصُّه متطرفين”، ثم تمت الصلاة، ثم أعقبها صلاة جنازة.

لكن مصدر قال لصحيفة الدستور أنه حدثت حالة من الهرج والمرج داخل المسجد، ورفض الجمهور أداء صلاة الجمعة خلف الشيخ صبري عبادة، وأدى إمام المسجد صلاة الجمعة بدلا منه.

ثم توجه بعض المصلين له للحديث عما قاله، وفي أثناء ذلك؛ تم الهجوم على الإمام، من البعض، وجرت حمايته، عن طريق الشيخ أحمد، والذي أدخله غرفته حتى انصراف المصلين”.

وقرر محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، إعفاء الشيخ صبري عبادة، من منصبه، مديرًا لمديرية أوقاف الإسماعيلية؛ لعدم التزامه بتعليمات الوزارة.

نعتوني بكلب الحكومة

وفي دفاعه عن نفسه زعم الشيخ صبري عبادة أن المصلمين “نعتوني بكلب الحكومة”، وتحدث عن تطاول المصلين عليه اثناء خطبة الجمعة بمسجد المطافئ.

زعم في فيديو نشره أن “أحد المصلين من الاخوان قال له انت كلب الحكومة” وعلم ان المسجد ملئ بالإخوان فتحداهم وقال انه سيحضر كل جمعة ولكنهم هتفوا “انزل انزل .. مش عايزينك”، فقال لهم أن المسجد ملئ بالمتطرفين والأشرار من الجماعة الارهابية وحاولوا الاعتداء على ولكن لم يصلوا الي”.

وعن سبب اعفاءه من منصبه قال عبادة أن الاخوان الذين كانوا في المسجد أثاروا ضجة بسبب الخطبة التي ألقيتها بعنوان حب الوطن وزعم أن مضمون الخطبة أثار حفيظتهم لما قمت به من سرد وكشف حقيقة الإخوان وخاصة في مجال التبرعات حيث قمت بذكر مؤسسات معينة للتبرع لها وهنا قام مجموعة من الإخوان بإثارة البلبلة داخل المسجد.

وأكد الشيخ صبري عباده، أنه تم ابلاغ الجهات المعنية بالأمر وجاري التحقيق في الأمر.

https://www.facebook.com/watch/?ref=search&v=2909105212678212&external_log_id=315fc3c7-4fa7-476a-9074-c02f8c04accc&q=%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%8A%D8%AE%20%D8%B5%D8%A8%D8%B1%D9%8A%20%D8%B9%D8%A8%D8%A7%D8%AF%D8%A9

 

 

 


Comments

comments

شاهد أيضاً

الإعلام اليوناني: اتفاقيات أمريكا وفرنسا مع أثينا دعم لها ضد تركيا

وقعت الولايات المتحدة واليونان، تحديثا لاتفاقية الدفاع المشترك القائمة بينهما، في خطوة وصفتها وسائل إعلام …