«الإدارية العليا» تقضى بعدم جواز حل «الحرية والعدالة» و«الأصالة»

قضت المحكمة الإدارية العليا بمجلس الدولة، برئاسة المستشار عبد الفتاح أبو الليل، نائب رئيس مجلس الدولة، اليوم السبت، بعدم جواز نظر طعن حل جميع الأحزاب الدينية ومنها “الحرية والعدالة، الأصالة” وإحالته إلى محكمة القضاء الإداري.

وأقام الدعوى سامي محمد الروبي، وحملت رقم 37127 لسنة 59 قضائية، ضد لجنة شئون الأحزاب، لقيام تلك الأحزاب على أساس ديني.

وكانت هيئة مفوض الدولة بالمحكمة الإدارية العليا قد أوصت في تقرير لها، بعدم قبول آخر دعاوى سامي محمد الروبي المستشار القانوني لما يعرف بلجنة “رد المظالم لحقوق الإنسان” المطالبة بحل حزب النور.

شاهد أيضاً

منافسا عمران خان يتفقان على تشكيل حكومة ائتلافية بباكستان برئاسة شريف

أعلن حزبان بارزان يمثلان سلالتين سياسيتين في باكستان، أنهما توصلا إلى اتفاق من شأنه تقاسم …