الإفراج عن سفينة كورية جنوبية بعد احتجازها في ليبيا

أفرج عن سفينة كورية جنوبية على متنها 24 من أفراد طاقمها وحوالي 5 آلاف سيارة بعد أن تم احتجازها من قبل الجيش الليبي الأسبوع الماضي، طبقاً لوزارة الخارجية في سول.
 
وقالت الوزارة إن السفينة “مورنج كومباس” كانت في طريقها إلى ألمانيا، تم احتجازها من قبل القوات البحرية الليبية علي بعد 1400 كيلومتر شرق مصراتة في منطقة شمال غرب الدولة الواقعة في شمال أفريقيا في تمام الساعة مساء يوم السبت، حسبما أفادت وكالة أنباء “يونهاب” الكورية الجنوبية.
 
وذكرت الوزارة، أنه تم الإفراج عن السفينة، وهي الآن تبحر بصورة “عادية”.
 
يذكر أن طاقم السفينة يضم 12 فلبينياً و10 بلغاريين واثنين من الأوكرانيين، وتحمل حوالي 3500 سيارة جديدة و1500 من السيارات المستعملة.
 
وقالت الوزارة إنه ليس هناك بحار كوري جنوبي على متن السفينة.

شاهد أيضاً

مستشار لبوتين يطالب بمنح الفلسطينيين سلاحاً نووياً

طالب الفيلسوف الروسي الشهير ألكسندر دوغين، المعروف بمواقفه الناقدة والمعارضة للغرب، اليوم السبت، بمنح الفلسطينيين …