الاتحاد الأوروبي يفرض عقوبات جديدة على كوريا الشمالية

فرض الاتحاد الأوروبي، اليوم الخميس، عقوبات جديدة على كوريا الشمالية في أعقاب تجارب صاروخية تعرضت لإدانات على نطاق واسع، وأضاف الاتحاد 18 فرداً ومؤسسة واحدة إلى قائمة الأشخاص الخاضعين لحظر السفر وتجميد الأصول.

وزادت التجارب النووية والصاروخية التي أجرتها بيونج يانج منذ مطلع العام الجاري حالة التوتر مع الدول المجاورة والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي أيضاً، وفق وكالة الأنباء اﻷلمانية.

وفي مارس الماضي فرضت الأمم المتحدة العقوبات الأكثر صرامة منذ 20 عاماً على كوريا الشمالية، بهدف إيقاف برامج البلاد النووية وبرامج الصواريخ الباليستية.

وقال التكتل الأوروبي في بيان إن الإجراءات التي فرضها اليوم الخميس “تتمم” نظام العقوبات لدى الأمم المتحدة. ويصل بذلك إجمالي عدد الأشخاص في كوريا الشمالية الذين أدرجتهم بروكسل على القائمة السوداء إلى 66 شخصاً بالإضافة إلى 42 مؤسسة.

وكتب الاتحاد الأوروبي في بيانه أن معظم من تم إدراجهم اليوم الخميس هم “مسؤولون عسكريون بارزون منخرطون في أجهزة رئيسية مسؤولة عن دعم وتطوير برامج في (كوريا الشمالية) متعلقة بالطاقة النووية والصواريخ الباليستية وأسلحة دمار شامل أخرى”.

وأضاف البيان أن المؤسسة التي تم ضمها إلى القائمة السوداء منخرطة في تطوير هذه البرامج وتنفيذها.

ولن يتم الإعلان عن الأسماء إلى حين نشر القرار في جريدة الاتحاد الأوروبي الرسمية غداً الجمعة.

شاهد أيضاً

تركيا تنشئ أكاديمية للاستخبارات برعاية معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا

كشف موقع “إنتلجنس أونلاين” عن تخطيط تركيا لافتتاح أكاديمية للاستخبارات، بالشراكة مع معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا. …