الاتحاد التونسي للشغل يعتبر التعديل الوزاري تجاوزًا لـ”وثيقة قرطاج”

اعتبر الاتحاد العام التونسي للشغل (المنظمة النقابية الأكبر بالبلاد)، التعديل المحدود الذي أجراه رئيس الحكومة، يوسف الشاهد، على حكومته اليوم السبت، “تجاوزًا” لـ”وثيقة قرطاج” التي وقعت العام الماضي، بمشاركة الاتحاد؛ لـ”عدم تجاوبه مع مشكلات الواقع الحالي”.
وفي بيان نشره الاتحاد على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، قال أمينه العام المساعد، سامي الطاهري إنّ “اتحاد الشغل لم يستشر في التحوير (التعديل) الوزاري الذي قام به رئيس الحكومة يوسف الشاهد، وأن في ذلك الكثير من التجاوز لوثيقة قرطاج.”
و”وثيقة قرطاج” تتضمن أولويات “حكومة الوحدة الوطنية” في تونس، وتم توقيعها يوليو الماضي.
ووقع على الوثيقة، كل من الاتحاد العام للشغل، والاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية (منظمة أرباب العمل)، والاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري (اتحاد المزارعين التونسيين).
كما وقعت عليها أحزاب “النهضة”، و”نداء تونس”، و”مشروع تونس”، و”الاتحاد الوطني الحر”، و”آفاق تونس”، و”الجمهوري”، و”المسار الديمقراطي الاجتماعي”، و”الشعب”، و”المبادرة الوطنية الدستورية”.
وتنص وثيقة الاتفاق، على عدة أولويات لحكومة الوحدة الوطنية، من بينها “كسب الحرب على الإرهاب، وتسريع نسق النمو والتشغيل (العمل)، ومقاومة الفساد، وإرساء مقومات الحكومة الرشيدة، والتحكم في التوازنات المالية، وتنفيذ سياسة اجتماعية ناجعة”.
وأجرى رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد، في وقت سابق اليوم، تعديلاً وزارياً محدوداً بحكومته، هو الأول بها منذ تشكيلها في أغسطس الماضي.
وبموجب التعديل، تم تعيين خليل الغرياني وزيرا للوظيفة العمومية والحوكمة، خلفا لعبيد البريكي القيادي السابق في الاتحاد العام التونسي للشغل.
وخليل الغرياني هو عضو المكتب التنفيذي للاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية.

شاهد أيضاً

ارتفاع أعداد وفيات الحجاج المصريين لـ600 والحكومة تصدر بيانات تبرر فشلها

ذكرت وكالة فرانس برس نقلا عن دبلوماسي عربي، الأربعاء، أن حصيلة الوفيات في صفوف الحجاج …