الاحتلال يواصل منع إدخال مواد البناء لمشاريع الاونروا بغزة

تواصل سلطات الاحتلال ولليوم الثالث على التوالي منع إدخال مواد البناء الخاص بوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا” في قطاع غزة لأسباب غير معروفة.

وقال المستشار الإعلامي لـ “الاونروا”، عدنان أبو حسنة لـ “قدس برس”: “إن سلطات الاحتلال لم تدخل منذ يوم الأحد الماضي مواد البناء الخاصة بمشاريع الأونروا عبر معبر كرم  أبو سالم المخصص لذلك”.

وأضاف: “نحن لا نعرف سبب ذلك وإدارة الأونروا تجري اتصالاتها مع الجانب الإسرائيلي من أجل إعادة إدخال مواد البناء كما كانت في السابق”.

وأوضح أن عدم إدخال مواد البناء أوقف العمل في 46 مشروعًا كبيرًا للـ “أونروا” من بينهم بناء عدد من المدارس لتغطية النقص الحاصل.

وتنقسم مدارس قطاع غزة إلى قسمين، الأول تشرف عليه الـ “أونروا” ويدرس فيها نحو 225 ألف طالب في أكثر من 200 مدرسة، وينتمون لعائلات لاجئة هُجّرت من مدنها وقراها عام 1948، والقسم الثاني حكومي تُشرف عليه وزارة التربية والتعليم ويدرس فيها نحو 275 ألف طالب ينتمون لعائلات قطاع غزة الأصلية (غير اللاجئة) بالإضافة إلى طلاب لاجئين أيضا.

وتعرض قطاع غزة في السابع من يوليو 2014 لعملية عسكرية إسرائيلية كبيرة استمرت لمدة 51 يوما، حيث شنّت آلاف الغارات الجوية والبرية والبحرية عليه، حيث استشهد جراء ذلك 2323 فلسطينيًا وأصيب الآلاف، وهدم 12 ألف وحدة سكنية، بشكل كلي، فيما بلغ عدد المهدمة جزئياً 160 ألف وحدة، منها 6600 وحدة غير صالحة للسكن، وبلغ عدد المدارس المستهدفة 222 منها 141 حكومية و76 تابعة لوكالة “أونروا” وخمس خاصة، واستهدف الاحتلال ست جامعات ومحطة لتوليد الكهرباء.

شاهد أيضاً

طائرات إسرائيلية تقصف غزة دون إصابات بعد إطلاق صاروخ على منطقة حدودية

شنَّت مقاتلات الاحتلال الإسرائيلي، فجر الأحد 4 ديسمبر 2022، غارات جوّية على أهداف في قطاع …