الانقلاب يعتقل 3 من أحرار الشرقية

شنت سلطات الانقلاب بالشرقية حملة مداهمات صباح اليوم الخميس، على بيوت الأهالي بمدينة الصالحية الجديدة، بفاقوس ما أسفر عن اعتقال 3 من الأحرار.

وأفاد شهود عيان من الأهالي أن قوات أمن الانقلاب داهمت عددًا من بيوت الأهالي بالمدينة في مشهد بربرى لم يخلُ من الجرائم التي لا تسقط بالتقادم، واعتقلت أحمد عادل علي الطالب بعلوم الزقازيق وأسامة يحيى السيد “بكالوريوس تجارة، ومحمد أحمد الشرقاوي “أعمال حرة” واقتادتهم لجهة غير معلومة حتى الآن.

وحملت رابطة أسر المعتقلين بفاقوس سلطات الانقلاب ممثلة مدير أمن الشرقية ووزير الداخلية بحكومة الانقلاب المسئولية عن هذه الانتهاكات والجرائم وسلامة المعتقلين، مطالبين بوقف نزيف الانتهاكات ورفع الظلم الواقع عليهم.

وتشن قوات أمن الانقلاب منذ أول أمس وحتى اليوم حملات موسعة على مدن ومراكز الشرقية فى محاولة فاشلة لإرهاب الأهالي للحد من الحراك الثوري الرافض للظلم والمناهض للانقلاب العسكري وأسفرت عن اعتقال ما يزيد عن 20 من الأحرار بينهم أطفال قصر استمرارًا لجرائم الانقلاب بحق أحرار الشرقية.

ويزيد عدد المعتقلين على خلفية رفضهم الظلم بمدن ومراكز الشرقية عن 2000 معتقل منهم 25 مختفيًا قسريا فى ظروف احتجاز تتنافى مع أدنى معايير حقوق الإنسان ووثقت العديد من منظمات حقوق الإنسان طرفًا منها.

Comments

comments

شاهد أيضاً

منظمات حقوقية: المعتقلون في سجون السيسي يتعرضون لأشد أنواع القمع حو العالم

قالت منظمات حقوق الإنسان إنه وخلال فترة حكم عبد الفتاح السيسي، تعرض نشطاء لأقسى حملات …