البنك الدولي يتوقع تباطؤ النمو العالمي لهذا العام 2022


توقع البنك الدولي، في تقرير آفاق الاقتصاد العالمي، تباطؤ نمو الناتج المحلي الإجمالي العالمي بمقدار 1.4 نقطة مئوية ليصل إلى 4.1% في عام 2022.

وأشار البنك إلى أن النمو العالمي ارتفع إلى 5.5% في عام 2021 – مقارنة بالـ 4% المتوقعة من العام الماضي.

إلا أن البنك خفض توقعاته لعام 2022 بمقدار 0.2 نقطة مئوية على خلفية مواصلة تفشي الجائحة، والاختناقات في الإمدادات، وتراجع الدعم المالي، وقال إن النمو سيتباطأ بشكل أكبر ليصل إلى 3.2% في عام 2023.

يتوقع البنك الدولي أيضا أن يتباطأ نمو الأسواق الناشئة مقارنة بالانتعاش في الاقتصادات المتقدمة، وقال إن نمو الأسواق الناشئة والاقتصادات النامية سيصل إلى 3.4% في عام 2022، مقارنة بنحو 5.1% متوقعة في عام 2021.

وأرجع البنك ذلك التباطؤ المتوقع إلى انخفاض معدلات التطعيم وتباطؤ الطلب وتزايد الضغوط التضخمية، لا سيما فيما يخص أسعار المواد الغذائية. ومن ناحية أخرى، من المتوقع أن تؤدي الزيادة “غير المسبوقة” في الديون إلى جعل الأسواق الناشئة بشكل خاص “عرضة لضغوط مالية”

ودعا رئيس البنك الدولي ديفيد مالباس إلى “تضافر الجهود من أجل حشد الموارد الخارجية وتسريع وتيرة تخفيف عبء الديون”.

ورفع البنك الدولي توقعاته لنمو الناتج المحلي الإجمالي في مصر بمقدار 0.5 نقطة مئوية إلى 5.5% في العام المالي 2022/2021.


Comments

comments

شاهد أيضاً

“الأعلى الليبي”: لا انتخابات إلا بعد تنظيف السجل الانتخابي من التزوير وتصحيح القوانين

قال عضو المجلس الأعلى للدولة في ليبيا عبد القادر حويلي إنه لن تكون هناك انتخابات …