المركزى الأمريكى يبقى على أسعار الفائدة دون تغيير

أبقى مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكى)، أمس الأربعاء، أسعار الفائدة دون تغيير، لكنه لمح إلى أن النمو الاقتصادي المتوسط مع “زيادات الوظائف القوية” سيسمحان له باستئناف تشديد السياسة النقدية هذا العام. لكن المجلس أشار، أيضاً، إلى أن الولايات المتحدة مازالت تواجه مشاكل من جراء الضبابية التي تشوب الاقتصاد العالمي حتى في ظل التكهنات الجديدة لصناع السياسات التي تنبئ بزيادة الفائدة مرتين بنهاية العام الحالي كل منهما بواقع ربع نقطة.
وقرر المجلس الإبقاء على النطاق المستهدف لسعر الإقراض لأجل ليلة واحدة عند 0.25% إلى 0.50%. وقال المجلس، في بيان: “يشير عدد من المؤشرات الحديثة التي تشمل زيادات الوظائف القوية إلى مزيد من تعزز سوق العمل. التضخم تسارع في الأشهر الأخيرة”. وأضاف: “لكن التطورات الاقتصادية والمالية العالمية مازالت تفرض مخاطر” وستبقي على التضخم منخفضاً إلى نهاية العام الجاري.

شاهد أيضاً

منظمات حقوقية: سجناء مصر يدخلون الشتاء مجردين من الأمتعة والأغطية

حذرت منظمات حقوقية مصرية، بينها الشبكة المصرية لحقوق الإنسان، من أن السجناء والمعتقلين في مصر …