أخبار عاجلة

التحالف العربى يكثف غاراته على مواقع الحوثيين بصنعاء


علامات أونلاين – وكالات

كثّف طيران التحالف العربي أمس غاراته على مواقع مسلحي جماعة الحوثيين وقوات علي صالح ومعسكراتها في صنعاء ومحيطها، وامتدت الضربات الجوية إلى محافظات إب وعمران ومأرب وشبوة، وأدت إلى سقوط عشرات من المتمردين بين قتيل وجريح على طول الشريط الحدودي الشمالي الغربي، في محافظتي صعدة وحجة.

ويُتوقَّع أن يعود إلى صنعاء قريباً موفد الأمم المتحدة اسماعيل ولد الشيخ أحمد لاستئناف مساعيه مع الحوثيين، وإقناعهم بمعاودة المفاوضات مع الحكومة اليمنية.

وتواصلت المعارك بين ميليشيا الحوثيين وقوات علي صالح وبين القوات المشتركة للجيش و «المقاومة الشعبية» في جبهات تعز والضالع والبيضاء والجوف، وغرب مأرب في مناطق صرواح وهيلان، بالتزامن مع ضربات نفّذها طيران التحالف وأدت إلى تدمير مخازن أسلحة للمتمردين.

وأفادت مصادر المقاومة بأن عشرة حوثيين قُتِلوا في مواجهات اندلعت مساءأول أمس  الخميس وتواصلت  أمس الجمعة في منطقة جبال هيلان، كما قُتِل عنصران من المقاومة.

وذكرت المصادر أن طيران التحالف دمّر عربات عسكرية لجماعة الحوثيين ومخزن أسلحة في المنطقة التي تشهد تقدماً للمقاومة في آخر معاقل الجماعة في مديرية صرواح غرب مأرب.

وكثف الطيران غاراته في غرب صنعاء وجنوبها، واستهدفت مواقع الحوثيين في معسكرات جبلي عطان والنهدين ومقر حرس الشرف ومواقع قرب القصر الرئاسي ومعسكر قوات الأمن الخاصة وميدان السبعين. كما طاولت الغارات في شرق العاصمة مواقع للدفاع الجوي.

وفي محافظة إب استهدفت الغارات تجمعات للميليشيا الانقلابية في معسكر الحمزة، كانت تستعد لتعزيز مسلّحيها في «سوق الليل»، و «نقيل الخشبة» بين الضالع وإب، في حين أكدت المقاومة أنها هاجمت دورية للحوثيين في مديرية يريم شمال إب، ما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى. وطاولت الغارات أيضاً موقعاً للحوثيين في منطقة عقبة المخدرة في مديرية «بيحان» بمحافظة شبوة.

إلى ذلك، أشارت مصادر المقاومة في تعز (جنوب غرب) إلى معارك كرّ وفرّ على الجبهات، بالتزامن مع القصف الحوثي المتواصل على أحياء المدينة. ولفتت إلى أن ثلاثة ألوية تابعة للجيش والمقاومة أنهت تدريباتها وبدأت الزحف من عدن، مزوّدة عتاداً ثقيلاً، لبدء معركة فك الحصار عن تعز وتحريرها.

وتحدثت مصادر عسكرية عن مقتل 40 من مسلحي الحوثيين وأنصار علي صالح في مكمن للقوات المسلّحة السعودية في منطقة على الحدود مع اليمن ليل الخميس، إذ استدرجت القوات السعودية عشرات المسلحين إلى جبل الدود الحدودي، وتمكنت مروحيات «أباتشي» من تطويقهم من ثلاث جهات،كما أغارت طائرات التحالف أول من أمس، على تجمُّعات لمسلّحين حوثيين ومستودعات في مديرية منبه والعند في مديرية سحار وباقم.


Comments

comments

شاهد أيضاً

لأول مرّة: السلطات السودانية “تأمّن” مواكب الإثنين وتفتح جسور العاصمة

تعتزم السلطات السودانية، تأمين المواقع السيادية والاستراتيجية وسط الخرطوم، وفتح الجسور النيلية، واستمرار خدمات الإنترنت، وتأمين مظاهرات مزمعة …