التعاون الإسلامي تدين جرائم بشار بحق أطفال بلدة دير العصافير

أدانت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي، اليوم الأحد، بشدة المجزرة التي ارتكبها طيران نظام بشار ومليشياته فى بلدة دير العصافير بالغوطة الشرقية في دمشق.

 وندد الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، إياد أمين مدني – في بيان – بتواصل مسلسل القتل والخراب الذي يرتكبه بشار ونظامه وخرقه لاتفاق وقف الأعمال العدائية مما يعرقل جهود الأمم المتحدة لإيجاد حل سياسى للأزمة السورية على أساس بيان جنيف 1 وقراري مجلس الأمن الدولي رقم 2258 و2264.

وطالب مدني المجتمع الدولي الضغط على النظام السوري بضرورة احترام اتفاق وقف الأعمال العدائية والتركيز على الحل السلمى باعتباره السبيل الوحيد لإنهاء النزاع في سوريا.

و دشن اليوم الأحد، بمقر الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي في مدينة جدة، الموقع الإلكتروني الجديد للمنظمة على شبكة الإنترنت.

Comments

comments

شاهد أيضاً

تونس.. جبهة الخلاص تدعو إلى حوار وطني وتحذر من “انفجار عام”

أعربت جبهة الخلاص الوطني في تونس، عن تعاطفها مع احتجاجات اجتماعية “سلمية” شهدتها أكثر من …