“التعاون الإسلامي” ترحب بقرار “يونسكو” بشأن المسجد الأقصى

رحبت منظمة التعاون الإسلامي، اليوم السبت، بمصادقة لجنة الشؤون الخارجية لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “يونسكو”، على مشروع قرار ينفي وجود أي علاقة تاريخية بين اليهود والمسجد الأقصى.

وأكدت المنظمة في بيان اليوم، أن القرار يعبر عن إدانة ورفض المجتمع الدولي لجميع سياسات وإجراءات الاحتلال الإسرائيلي التي تستهدف طمس الحقائق التاريخية، والمساس بالحقوق السياسية والثقافية والدينية الثابتة للشعب الفلسطيني في مدينة القدس عاصمة دولة فلسطين.

وثمن الأمين العام للمنظمة إياد أمين مدني جهود المجموعة الإسلامية ومواقف الدول الصديقة التي دعمت القرار، مؤكدا أنه يسهم في تثبيت الهوية العربية الإسلامية للمسجد الأقصى المبارك والحفاظ عليها.

وبموجب القرار الذي صادقت عليه الـ”يونيسكو” في العاصمة الفرنسية باريس الخميس الماضي، فإنها تنفي وجود ارتباط ديني لليهود بالمسجد الأقصى وحائط البراق.

شاهد أيضاً

هنية: طوفان الأقصى فرض معادلات جديدة للقضية الفلسطينية وللمنطقة

قال رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية “حماس”، إسماعيل هنية، إن “(طوفان الأقصى) رسم معادلات …